Topسياسة

روسيا في أمس الحاجة إلى تغيير السلطة في أرمينيا… النائب غاغيك ملكونيان

في محادثة مع مراسل NEWS.am قال النائب من الحزب العقد المدني الحاكم في أرمينيا غاغيك ملكونيان إن روسيا في أمس الحاجة إلى تغيير السلطة في أرمينيا، حتى نبقى تابعين أو معلقين لها.

وفي رأيه أن روسيا لا تحب أن تتبع أرمينيا سياستها الخاصة أو بمعنى آخر تشق طريقها كما تشاء.. وأضاف “الوضع الآن كالتالي: نحن لا نساءل روسيا عما إذا كان بإمكاننا تطوير العلاقات مع دول معينة أم لا.. هذا الامر يؤلمهم، في السابق، إما أننا كنا نحصل على الإذن أولاً من روسيا في أي علاقة خارجية لأرمينيا، أو أنهم تحدثوا نيابةً عنا.

وأكد أن حركة “تافوش من أجل الوطن” بتحريض من روسيا، والسلطات الأرمنية تكتشف من يقف وراءها. هم يعملون من أجل محو دولة أرمينيا وخلف هذه الحركة هم من باعوا بلادنا وأعطوها لروسيا.

لم نكن دولة مستقلة لمدة ثلاثين عاماً، لأن سياستنا الخارجية كانت دائما موجهة من قبل روسيا. حتى عام 2020، لم نفكر في تجارة الأسلحة مع الدول الأخرى، وكل أملنا كان على روسيا. وشدد ملكونيان على أن “اليوم، ندير سياسة خارجية، ولا يمكن لأحد أن يقول مع من يجب أن نكون أصدقاء أم لا”.

أما المطالب التي عبّر عنها رئيس أذربيجان، في تقديره، تستهدف الجمهور العام (الشعب الأرمني). “إذا قال الشعب الأرمني لعلييف (اذهب إلى الجحيم) فهذا يكفي له.. لا داعي للقلق بشأن ما يقوله علييف أو ما يقولونه من روسيا. الآن يقول علييف إنه أراد، وأعطيت له هذه القرى. وماذا كان يقول قبل ذلك؟ كان يقول إنه سيهاجم على هذه القرى ويسيطر عليها”.

وفي الوقت نفسه، اعترف ملكونيان بأن أرمينيا كانت دولة منتصرة لمدة 30 عاماً، ولهذا السبب لم تنشأ مشاكل هذه القرى. “لكن الجانب الأرمني لم يفهم كيف يجب أن تتصرف الدولة المنتصرة. لقد تصرفنا بشكل أسوأ من الجانب الخاسر”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى