Topسياسة

الولايات المتحدة لم تستخدم نفوذها على أذربيجان خلال الأعمال المشينة التي قامت بها الأخيرة ضد أرمينيا

صرح عضو الكونغرس الأمريكي جيم كوستا أن الولايات المتحدة لم تستخدم نفوذها على أذربيجان عندما انتهكت أذربيجان العديد من الاتفاقيات مع أرمينيا.. هذا ما قاله كوستا لوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن خلال جلسة استماع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب.
“لا أعتقد أننا استخدمنا نفوذنا على أذربيجان عندما انتهكوا العديد من اتفاقياتهم مع أرمينيا… أعني اتفاقية الدفاع التي لدينا معهم، وأعتقد أن ما فعلته أذربيجان أمر يستحق الشجب” وأشار عضو الكونغرس أيضاً إلى التطهير العرقي الذي تقوم به أذربيجان في ناغورنو كاراباغ وأشار إلى أن ما فعلته أذربيجان بالأرمن الأصليين في ناغورنو كاراباع يتجاوز كل المفاهيم الأخلاقية.
وأضاف كوستا أن الولايات المتحدة زادت الدعم المخطط له لمساعدة النازحين من ناغورنو كاراباخ من 15 مليون دولار إلى 65 مليون دولار، لكنه أكد أن أرمينيا طلبت 200 مليون دولار إضافية من الدعم والتي أرسلت بشأنها لجنة الشؤون الأرمنية في الكونغرس رسالة إلى وزير الخارجية.
ورداً على تصريحات عضو الكونغرس قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن أفضل ما يمكن أن يحدث هو اتفاق بين أرمينيا وأذربيجان على معاهدة سلام، وأشار إلى أنها ستؤثر على كل من أرمينيا وأذربيجان والمنطقة بأكملها بأفضل طريقة.

من جانبه أوضح جيم كوستا أن موقفه وموقف وزير الخارجية بشأن هذه المسألة يختلفان، وقال كوستا: “سيدي وزير الخارجية، أعتقد أن مواقفنا مختلفة بشأن هذه القضية وأنا لا أثق في أذربيجان” وأشار أنتوني بلينكن بدوره إلى: “كما قال أحدهم ذات مرة، ثق ولكن تحقق”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى