Topالعالم

الخارجية الإيرانية تهاجم سيناتور أمريكي اقترح القاء نووي على غزة

هاجم المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، نصيحة وجهها عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، إلى إسرائيل، باستخدام القنابل النووية في قطاع غزة.

وقال كنعاني، اليوم الثلاثاء، عبر منصة “إكس”، إن “التصريحات الفظيعة التي أطلقها عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، والتي تنتهك كافة القواعد والقيم والمبادئ الإنسانية، من خلال تبرير وتشجيع استخدام القنابل النووية من قبل النظام الصهيوني، يظهر الوحشية الشديدة لهذا الفصيل المروج للحرب [في السياسة الأمريكية] وتجاهلهم الكامل للحق في الحياة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان”.

وأشار المتحدث الإيراني أيضا إلى أن “هذه التصريحات تأتي من عضو في مجلس الشيوخ، عن دولة معروفة باستخدامها للقنابل الذرية، ومع ذلك فهي تعلن نفسها باستمرار كحاملة لواء حقوق الإنسان، وترى أنه يحق لها تقييم معايير حقوق الإنسان في الدول الأخرى والحكم عليها”.

وأضاف ناصر كنعاني أنه “يتعين على المجتمع الدولي أن يدين بشدة الدعم الأمريكي الثابت لإسرائيل، وأن يتخذ موقفا ضد مثل هذه التصريحات الشريرة، لمنع تصاعد انتشار الإبادة الجماعية، والكوارث الإنسانية في قطاع غزة في أسرع وقت ممكن”.

وفي وقت سابق، حث السيناتور الجمهوري الأمريكي، ليندسي غراهام، إسرائيل على استخدام قنبلة نووية في غزة كإجراء حاسم لإنهاء الحرب، وشبهها بإسقاط أمريكا قنابل ذرية على اليابان في الحرب العالمية الثانية.

وقال الجمهوري، يوم الأحد الماضي، في تصريحات متلفزة لوسائل إعلامية أمريكية: “اعتقدت أن إسقاط القنابل على هيروشيما وناغازاكي أمر مقبول، لذا، يا إسرائيل، افعلي ما يتعين عليك فعله للبقاء كدولة يهودية”.

وشدد السيناتور على أنه يتعين على بلاده تسليم إسرائيل القنابل التي تحتاجها لإنهاء الحرب.

المصدر: صحيفة سبتمبر

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى