Topسياسة

علييف طبّق التطهير العرقي في ناغورنو كاراباغ وسمّى ذلك بالتحرير… ممثل أرمينيا لدى محكمة الأمم المتحدة

صرح ممثل أرمينيا في محكمة الأمم المتحدة السيد “بيير دارغن” أنه خلال جلسات الاستماع في قضية “أرمينيا ضد أذربيجان” يحاول الجانب الأذربيجاني استبعاد بعض ادعاءات ومطالب أرمينيا ذات الصلة من المناقشات وللعنف الذي ارتكبته أذربيجان ضد الأرمن… حسبما أفاد أرمنبرس.
وقال دارغن ذلك خلال جلسة الاستماع في قضية “أرمينيا ضد أذربيجان”وأشار إلى أن الاعتراض الأولي الذي قدمته أذربيجان يحاول استبعاد بعض ادعاءات أرمينيا بشأن السجن التعسفي للأرمن من قبل أذربيجان وحالات الاختفاء القسري للأرمن، فضلاً عن ادعاءات أرمينيا بشأن مختلف أعمال العنف ضد الأرمن.

وقال: “إن نزاع ناغورنو كاراباغ هو صراع عرقي، لأنه على مدى ثلاثة عقود، وتحت أساس السلامة الإقليمية، رفضت أذربيجان قبول حق تقرير المصير للأرمن العرقيين الذين يعيشون في أراضي أجدادهم ووضعت حداً وحشياً للصراع العرقي الأرمني.

تلك القضية، أطلق عليها رئيس أذربيجان اسم حرب التحرير أو الحرب الوطنية، وقال بيير دارغن، إن “أذربيجان أخضعت ناغورنو كاراباغ لتطهير عرقي كامل في تلك الحرب، متجاهلة قرارات محكمة العدل الدولية، وأضاف أنه تم استهداف الناس في ناغورنو كاراباغ فقط لأنهم أرمن.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى