Topسياسة

البرلمان الأوروبي يدعو في دعم أرمينيا وفرض عقوبات على أذربيجان وقف شراء الغاز والنفط منها بحالة ‏اقترافها للعنف والعدوان

في التقرير السنوي حول سياسة الأمن والدفاع المشتركة للاتحاد الأوروبي الذي اعتمده البرلمان الأوروبي في 28 فبراير يؤكد على ضرورة تطبيق عقوبات هادفة وموجهة ضد أذربيجان في حالة العدوان على أرمينيا.
وبحسب أرمنبرس.. يدعو التقرير إلى الاستعداد لتطبيق عقوبات مستهدفة وفردية ضد مدبري العدوان، ولكن لا يقتصر على الدائرة السياسية والعسكرية للرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ووقف استيراد النفط والغاز من أذربيجان في حالة وقوع أي عدوان عسكري، ويدعو البرلمانيون الأوروبيون، من خلال التقرير المعتمد، الاتحاد الأوروبي إلى تطبيق العقوبات على الفور على أذربيجان وتعليق مذكرة التفاهم بشأن الشراكة الاستراتيجية في قطاع الطاقة، كما يشككون في أهلية أذربيجان لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (COP29) في عام 2024، في حين تخطط البلاد لزيادة إنتاجها من الوقود بمقدار الثلث خلال العقد المقبل.
وفقاً للبرلمانيين الأوروبيين فإن مخاطر استئناف العمليات العسكرية في جنوب القوقاز هي سبب للقلق الشديد وتظهر الحاجة إلى مشاركة أكثر فعالية للاتحاد الأوروبي في المنطقة.
ويدعو التقرير دائرة العمل الخارجي التابعة للاتحاد الأوروبي إلى دعم الجانبين في التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي، كما يدعو الطرفين والمجتمع الدولي إلى البقاء يقظين ورفض أي محاولات واستفزازات من الخارج تهدف إلى منع البلدين من تحقيق استقرار لاتفاق السلام.
يشعر البرلمان الأوروبي بالقلق من أن احتمالات تطبيع العلاقات بين أرمينيا وأذربيجان لا تزال هشة ولهذا السبب يجب على الاتحاد الأوروبي دعم وتشجيع الجانبين لتحقيق هذا الهدف، بما في ذلك من خلال عرض احتمال التكامل الأوثق مع الاتحاد الأوروبي.

ويرحب التقرير بإنشاء بعثة الاتحاد الأوروبي المدنية في أرمينيا (EUMA) والتي تهدف إلى المساهمة في زيادة الأمن في المنطقة من خلال تقليل عدد الحوادث في المناطق المتأثرة بالنزاع والمناطق الحدودية في أرمينيا، مما يقلل من مستوى المخاطر التي يتعرض لها السكان.
وتدعو التقارير المعتمدة ليس فقط إلى تعزيز وتمديد ولاية البعثة المدنية، بل أيضاً إلى نشر مراقبين على طول الحدود مع تركيا ويدعو التقرير إن الاتحاد الاقتصادي الأوروبي ليكون على استعداد لتقديم المساعدة الفنية اللازمة لأرمينيا من خلال مرفق السلام الأوروبي (EPF) لأرمينيا لمراجعة تحالفاتها العسكرية الحالية، لأن ذلك سيعزز مرونة أرمينيا في سياق ضمان الأمن والاستقلال والسيادة.
وبهذا التقرير يطلب البرلمان الأوروبي من تقديم تقارير البعثة حول الوضع على الأرض إلى لجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس أوروبا واللجنة الفرعية للأمن والدفاع بشكل سري.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى