Topسياسة

باشينيان: أرمينيا ليست حليفة روسيا في قضية أوكرانيا

بحسب “أرمنبريس”، خلال لقاء مع ممثلي الجالية الأرمنية في ميونيخ والمناطق المجاورة، ورداً على السؤال المتعلق بموقف أرمينيا من قضية أوكرانيا، قال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان أنه فيما يتعلق بالصراع بين روسيا وأوكرانيا، فإن تصور أرمينيا هو أن إعلان ألما آتا هو الأساس للاعتراف باستقلال وسلامة أراضي الجمهوريات التي نالت استقلالها بعد انهيار الاتحاد السوفييتي.

وتابع رئيس الوزراء باشينيان: “إنه وضع صعب، وموقفنا صعب أيضاً. إننا نقبل إعلان ألما آتا، ولكنه لا ينطبق علينا وحدنا. تم اعتماد إعلان ألما آتا من قبل 13 جمهورية من جمهوريات الاتحاد السوفيتي، بما في ذلك روسيا وأوكرانيا. من بين آخرين، هم المبادرون بها، لأنه مع اتفاقية بيلوفيجسكي، قررت روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا أن الاتحاد السوفيتي لم يعد موجوداً، وأصبحت دولاً مستقلة وتعترف بحدود بعضها البعض.

إن تصورنا في قضية أوكرانيا هو أن إعلان ألما آتا يشكل الأساس للاعتراف باستقلال الجمهوريات ووحدة أراضيها. ووفقاً لمنطقنا، ينبغي أن ينطبق الشيء نفسه على حالة أوكرانيا، لأن تلك الوثيقة تعنينا جميعاً. وإذا دمرناها، فإننا ندمر كل شيء.

لقد قلت منذ فترة طويلة إن أرمينيا ليست حليفة روسيا في قضية أوكرانيا، وهذا هو موقفنا الصادق. لقد تحدثت عن هذا الأمر لأول مرة منذ عامين، ونحن آسفون للغاية لأنه لا يمكننا أن يكون لدينا أي تأثير على هذا الوضع. إن شعب أوكرانيا هو شعبنا الصديق”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى