Topسياسة

سيران أوهانيان: لقد وصلت المفاوضات عن بعد بين أرمينيا وأذربيجان إلى طريق مسدود منذ فترة طويلة

في محادثة مع الصحفيين، قال زعيم تكتل “هاياستان” المعارض في البرلمان الأرميني سيران أوهانيان أنه وصلت المفاوضات عن بعد بين أرمينيا وأذربيجان إلى طريق مسدود منذ فترة طويلة.

وأوضح أنه لا توجد نقاط ملموسة في مسودة معاهدة السلام فيما يتعلق بالحدود والخرائط وانسحاب القوات الأذربيجانية من أراضي أرمينيا أو شروط عودة الأسرى.

ووفقاً له، فإن ذلك يدل على أن أجندة السلام المعلنة كاذبة.

وأشار أوهانيان إلى أن خطاب أذربيجان وأفعالها لا تشير إلى استعدادها للتعايش السلمي مع أرمينيا.

وقال: “على مدار الثلاثين عاماً بأكملها، كانت أذربيجان هي التي تصرفت بعدوانية، استجابةً لرغبة شعب آرتساخ في تقرير المصير بالحرب. وتم إنشاء جيش الدفاع الآرتساخي على وجه التحديد لمنع عدوان أذربيجان”.

وذكر أنه نتيجة للأعمال الإجرامية، نفذت أذربيجان التطهير العرقي في آرتساخ في عام 2023.

ومتطرقاً إلى العدوان الأخير الذي شنته أذربيجان على أرمينيا، أشار أوهانيان إلى أن أذربيجان تقوم بالدعاية الإعلامية منذ عدة أيام، والتي عادة ما تسبق عمليات القوة. وأضاف: “إن أذربيجان لا تفهم إلا لغة القوة. وفي هذه الحالة ينبغي تطبيق مبدأ “القوة تولد الحق”. ومن الضروري تنفيذ التدابير الوقائية وتطبيق الاستجابات الكافية وحتى غير الكافية”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى