Topسياسة

الانتقادات الدولية أجبرت علييف على تغيير أعضاء اللجنة المنظمة لمؤتمر الأطراف التاسع والعشرين المقرر عقده ‏في باكو

قام الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف بتغيير أعضاء اللجنة المنظمة للدورة التاسعة والعشرين للاتفاقية الإطارية بشأن تغير المناخ (COP29)… حسبما أفادت وسائل إعلام أذربيجانية أنه تم إضافة 12 امرأة إلى اللجنة المنظمة السابقة المكونة من 28 شخصاً والتي شكلها أعضاء الحكومة، وتم تعيين نارمين جارشالوفا رئيسة لمجلس إدارة الشركة المشغلة لمؤتمر COP29.

منذ عام 2013، عملت جارشالوفا في قسم العلاقات الدولية في مؤسسة حيدر علييف، حيث أدارت برامج حماية البيئة وتغير المناخ، وشغلت مناصب مختلفة في طاقم رئيس أذربيجان.. وكانت مدير مشروع الجناح الأذربيجاني COP28 الذي أقيم في دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2023.

أجرى علييف التغييرات في اللجنة المنظمة بسبب الانتقادات الدولية. ولم تكن هناك أي امرأة في التشكيل الأول للجنة التي تم تشكيلها في 13 يناير.

ووصفت منظمة ” She changes climate” الدولية هذا القرار بأنه “رجعي”، مشيرة إلى أن تغير المناخ يهم العالم كله، وليس نصفه. ولوحظ أنه خلافاً لقرار الجانب الأذربيجاني، فإن 63 بالمائة من أعضاء اللجنة المنظمة لقمة COP28 التي عقدت في الإمارات العربية المتحدة العام الماضي كانوا من النساء. كما أثارت انتقادات بأنه للعام الثاني على التوالي، ستعقد أهم محادثات الأمم المتحدة بشأن المناخ في الدولة النفطية، التي تعتمد بشكل كبير على إنتاج الوقود الأحفوري.

وفي الوقت نفسه، تم تعيين مختار باباييف، وزير حماية البيئة والموارد الطبيعية في أذربيجان، الذي عمل لمدة 26 عاماً في شركة النفط الحكومية سوكار في أذربيجان، رئيساً للجنة Cop29.

وقالت منظمة She Changes Climate في بيان: “إننا ندعو مرة أخرى إلى وجود أمر قضائي بين صناعة الوقود الأحفوري وإدارة مؤتمر الأطراف، حيث تظل السلامة البيئية مصدر قلق لنا وللعديد من منظمات المجتمع المدني الأخرى”.

وفقاً لـ بي بي سي، يصف موقع Weatherchangenews.com تكوين لجنة COP29 في أذربيجان ويكتب أن المناصب الرئيسية في الحكومة والمنظمات الحكومية في أذربيجان يشغلها الرجال. وتشير وسائل الإعلام أيضاً إلى أن القائمة تشمل “عائلات المسؤولين المتهمين بالتورط في مخططات مالية خارجية مثيرة للجدل”. وتجدر الإشارة إلى أن الدورة التاسعة والعشرين لمؤتمر الأطراف ستعقد في باكو في شهر نوفمبر من هذا العام.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى