Topسياسة

من الممكن أن تقوم أرمينيا بشراء أنظمة صواريخ “أكاش” المضادة للطائرات من الهند

بحسب “ news.am“، كتبت بوابة “ EurAsianTimes” أنه من الممكن أن تقوم أرمينيا بشراء أنظمة صواريخ “أكاش” قصيرة المدى المضادة للطائرات من الهند لحماية المناطق والنقاط المعرضة للخطر من الهجمات الجوية.

ويمكن للأنظمة ضرب عدة أهداف في وقت واحد في مجموعة أو في وضع مستقل. ولديها قدرات التدابير المضادة الإلكترونية المدمجة (ECCM). ويقع نظام الأسلحة بأكمله على منصات متحركة.

ويمكنها إسقاط طائرات الهليكوبتر والطائرات المقاتلة والطائرات المسيرة بشكل فعال في نطاق دائرة نصف قطرها 4-25 كيلومتراً. الأنظمة أوتوماتيكية بالكامل، وتكتشف الأهداف بسرعة وتدمرها.

لديها مقاومة عالية للعقبات النشطة والسلبية. يمكن نقلها بسرعة ونشرها بسرعة أيضاً.

يُذكر أن طلبات شراء “أكاش” قد تم استلامها بالفعل، وتعتبر أرمينيا الوجهة الأكثر احتمالاً للتصدير.

في تشرين الأول أكتوبر 2022، أفيد أن أرمينيا مهتمة بالحصول على طائرات مسيرة وذخائر دورية وأنظمة “أكاش” من الهند.

مع القدرة على الاشتباك مع أهداف متعددة وتدمير أهداف مناورة مثل الطائرات المسيرة وصواريخ كروز والصواريخ التي تطلقها طائرات الهليكوبتر، فإن “أكاش” تناسب تماماً احتياجات يريفان في القتال ضد الطائرات المسيرة في باكو.

كما وقعت يريفان مذكرة تفاهم مع فرنسا بشأن شراء نظام الدفاع الجوي قصير المدى من طراز “ميسترال”. ولمواجهة أذربيجان، حصلت أرمينيا أيضاً على قاذفات صواريخ هندية متعددة الفوهات من طراز “ Pinaka“، وصواريخ موجهة مضادة للدبابات من طراز “ Konkurs” وذخائر.

بالإضافة إلى ذلك، أفيد أن الهند ستزود أرمينيا بنظام مضاد للطائرات المسيرة بقيمة 41.5 مليون دولار.

إن الأسلحة التي صدرتها الهند قد دخلت بالفعل ضمن تسليح القوات المسلحة للبلاد، مما يثبت فعاليتها، وأصبحت أرمينيا واحدة من أكبر مستوردي الأسلحة الهندية.

وتحاول يريفان تنويع وارداتها من الأسلحة وإيجاد حلفاء جدد لبعض الوقت بعد أن فشلت روسيا في تزويد البلاد بما يقرب من 400 مليون دولار من الأسلحة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى