Topتحليلاتسياسة

ما هي رسالة الرمز المرسوم على المدرعات الأذربيجانية؟

بحسب ” Ermenihaber.am”، في الأيام الأخيرة، قامت أذربيجان بحشد قوات إضافية وأسلحة ومركبات مدرعة على حدود جمهورية أرمينيا وآرتساخ (ناغورنو كاراباخ). يُشار إلى أن مقاطع الفيديو التي تظهر القافلة التي تقل جنوداً وعربات مدرعة، بدأت تنتشر على نطاق واسع في وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي الأذربيجانية ومن ثم التركية.

تجدر الإشارة إلى علامة الطلاء الأبيض على جميع مركبات القافلة تقريباً. ويفهم من مقاطع الفيديو أن الحرف اللاتيني “A” مكتوب بالمقلوب بالطلاء على تلك الشاحنات.

وبحسب المعلومات المتداولة في وسائل الإعلام التركية، فمن الواضح أن هذه اللافتة تم تصويرها “بهدف توحيد ناخيتشيفان وأذربيجان”.

يتم شرحه على النحو التالي: أحد الخطين المائلين للحرف “∀” يمثل ناخيتشيفان، والآخر يمثل كاراباخ، والخط الأوسط يمثل زانغيزور، الذي سيربط بينهما.

وبحسب رأي آخر، فإن الحرف اللاتيني “A” المقلوب يعني “الكمال والوحدة”.

وبحسب المصادر الأذربيجانية فإن “ذلك الرمز هو الإصرار على تدمير البنية غير القانونية التي أقيمت في كاراباخ والتي سميت آرتساخ بعد المصادرة ورفع علم أذربيجان في كامل الأراضي”.

الجدير بالذكر أننا لاحظنا رسالة “حربية” مماثلة خلال العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا، عندما تم رسم الحرف “Z” على المركبات المدرعة التابعة للقوات المسلحة الروسية. وتعليقاً على معنى الرسالة، قالت وزارة الدفاع الروسية إن حرف “Z” يعني من أجل النصر.

وبالنظر إلى هذه الادعاءات، والتوتر القائم في المنطقة، والعدوان الجديد المحتمل على أرمينيا وآرتساخ والأسباب التي تم إنشاؤها لتنفيذه، والطموحات الإقليمية غير المخبأة لأذربيجان وتركيا تجاه أرمينيا، يمكننا القول أن هذه اللافتة تحتوي على رسالة معينة، تظهر إلى نية الدول الاستيلاء على ما يسمى “ممر زانغيزور” بالقوة.

ومع ذلك، لا يمكننا أن نستبعد خيار ممارسة الضغط النفسي على أذربيجان وأرمينيا وآرتساخ، فلماذا لا نستبعد أيضاً التهديد الواضح باستعراض القوة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى