Topالعالم

الخارجية الايرانية: إذا لم ينتهِ نفاق واشنطن… فسنغلق نافذة المفاوضات

أكّد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، أنّ “الاتحاد الأوروبي يواصل المساعي لإحياء الاتفاق النووي”.

وخلال زيارته سلطنة عمان، شدّد أمير عبد اللهيان على أنّ “نافذة التفاوض المفتوحة اليوم لن تبقى مفتوحة غداً، إذا لم تكفّ الولايات المتحدة وغيرها عن النفاق”. وأشار الوزير الإيراني إلى أنّ  “سلطنة عمان تعدّ الوسيط الرئيسي منذ بداية المفاوضات”.

وكان أمير عبد اللهيان صرّح، في وقتٍ سابق، بأنّ “نافذة الاتفاق مفتوحة من الجانب الإيراني، لكنها ليست إلى الأبد”، مشيراً إلى أنّ  اجتماعه بمسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، على هامش قمة بغداد 2 في العاصمة الأردنية، نتج منه الاتفاق على اتخاذ الخطوات النهائية للاتفاق النووي.

كما أفاد أمير عبد اللهيان، أنّه اتفق مع مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، على “استعداد إيران لاختتام مفاوضات فيينا على أساس مسودة حزمة التفاوض التي جاءت نتيجة شهور من المفاوضات الجادة والمكثفة”.

في المقابل، قالت واشنطن إنّ الاتفاق النووي ليس محل تركيزها حالياً، وأكدت أن “لا وجود لتقدم حالي في الاتفاق، ولا وجود لتقدم متوقع في المستقبل القريب”.

المصدر: صحيفة الديار

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى