Topالعالمسياسة

رؤساء بلديات باريس وليون ومرسيليا يدعون إلى بدء سياسة فرض العقوبات ضد أذربيجان

نشر رؤساء بلديات المدن الثلاث الكبرى في فرنسا، باريس وليون ومرسيليا، مقالاً مشتركاً في صحيفة “ليبراسيون”، طالبوا فيه بفرض العقوبات ضد أذربيجان فيما يتعلق بإغلاق الأخيرة لممر لاتشين.

وأشار المقال إلى أنه “أصبحت جمهورية آرتساخ، التي يسكنها الأرمن بشكل أساسي، ضحية الحصار الذي ينظمه نظام باكو، والذي يخنق الأخيرة تدريجياً. يطلب رؤساء بلديات باريس وليون ومرسيليا من فرنسا والاتحاد الأوروبي الرد بأسرع ما يمكن لدعم آرتساخ بإجراءات واضحة”.

وأشار المقال أيضاً إلى أن أذربيجان قامت بإغلاق ممر لاتشين وكذلك قطعت إمدادات الغاز عن كاراباخ. وقال المقال: “لا يمكن لفرنسا أن تترك سكان كاراباخ لأهواء الدكتاتور إلهام علييف، الذي كان يشجع السياسات الكراهية ضد الأرمن منذ عقدين.

ندعو رئيس جمهورية فرنسا للقاء رسمياً بالممثلين المنتخبين لجمهورية آرتساخ. بالتوازي مع ذلك، ندعو إلى الإدانة غير المشروطة لنظام باكو، الذي أعلن على لسان وزير خارجيته أن أذربيجان لن تتفاوض أكثر من ذلك بشأن قضية كاراباخ، في انتهاك لالتزاماتها الدولية الخاصة لاعلان 9 تشرين الثاني نوفمبر 2020.

كما نطلب الشروع في سياسة أوروبية للعقوبات ضد أذربيجان، مثل تلك التي تم تبنيها ضد روسيا، والبدء، على سبيل المثال، بتجميد أصول القادة الأذربيجانيين وأوليغارشيون.”

كما تم الطلب من فرنسا المشاركة في إعادة تنشيط مطار ستيباناكيرت.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى