Topسياسة

نيكول باشينيان يعلق على سبب رفض جمهورية أرمينيا قبول المساعدة التي قدمتها منظمة معاهدة الأمن الجماعي

أشار رئيس وزراء جمهورية أرمينيا، السيد نيكول باشينيان، إلى قمة منظمة معاهدة الأمن الجماعي في يريفان، وعلق على سبب عدم قبول جمهورية أرمينيا المساعدة العسكرية الفنية المقترحة من قبل المنظمة.

وأشار إلى أن جمهورية أرمينيا لديها توقعان من المنظمة: “تحديد ما هو حد المسؤولية لمنظمة الامن الجماعي في أرمينيا، لأن هذه مسألة أساسية لتنظيم العلاقات بشكلٍ سليم، التوقع الثاني هو اعطاء تقييم سياسي واضح لما حدث من العدوان الاذري على أرمينيا”.

وأوضح رئيس الوزراء أنه تم عرض المساعدة على جمهورية أرمينيا، بما في ذلك المساعدة العسكرية الفنية.. “أولا وقبل كل شيء، ليس من الواضح نوع المساعدة المقدمة.. ثانياً، إن قبول هذه المساعدة بدون هذه التقييمات الواضحة سيعني قبولاً غير مباشر وحتى بشكل مباشر للوضع الراهن القائم داخل حدودنا. إن قبول بعثة مراقبة من منظمة معاهدة الأمن الجماعي دون تقييم سياسي واضح سيعني ببساطة القبول بالوضع الراهن والتكيف معه”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى