Topالعالم

توتر في إسرائيل والضفة الغربية بعد مزيد من أعمال العنف الدامية

بحسب “يورونيوز”، قال مسؤولون أمنيون إسرائيليون إن القوات الاسرائيلية قتلت الأحد امرأتين فلسطينيتين بعد أن ركضت الأولى صوب جنود وطعنت الأخرى جندياً في حادثين منفصلين بالضفة الغربية المحتلة.

ومع تصاعد العنف بعد سلسلة هجمات دامية نفذها فلسطينيون في إسرائيل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مقتل فلسطيني على يد الجنود الإسرائيليين خلال ما قال سكان محليون إنها مواجهات مع أشخاص يقذفون بالحجارة بالقرب من بلدة بيت لحم بالضفة الغربية.

وقال الجيش الإسرائيلي إن جنوده فتحوا النار على فلسطيني ألقى زجاجات حارقة نحو سيارة إسرائيلية قرب قرية الخضر في بيت لحم.

والقوات الإسرائيلية في حالة تأهب منذ تنفيذ عرب وفلسطينيين هجمات قُتل فيها 14 شخصا في إسرائيل منذ أواخر مارس آذار.

وقتلت القوات الإسرائيلية أكثر من 20 فلسطينياً، كثير منهم نشطاء، منذ يناير كانون الثاني. ويبلغ الفلسطينيون عن حوادث عنف شبه يومية ينفذها المستوطنون اليهود في أنحاء الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إن المهاجمين “يحاولون تدميرنا” وإن “ما يحركهم هو كراهية اليهود ودولة إسرائيل”.

وتقوم القوات الإسرائيلية بحملة مداهمات في مدينة جنين بالضفة الغربية وحولها في محاولة لإحباط ما وصفه بينيت “بموجة جديدة من الإرهاب”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى