Topالعالم

بايدن: يجب استبعاد روسيا من مجموعة العشرين

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “كان يراهن على انقسام حلف شمال الأطلسي” حين بدأ الحرب على أوكرانيا، لكن الحلف “موحد اليوم أكثر من أي وقت”، معبرا عن اعتقاده بوجوب استبعاد روسيا من مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى.

وقال بايدن إثر قمتين لحلف الأطلسي ومجموعة السبع في بروكسل إن بوتين “لم يعتقد أننا سنتمكن من الحفاظ على هذه الوحدة”.

وأضاف الرئيس الأميركي -خلال مؤتمر صحفي قبل المشاركة في قمة للاتحاد الأوروبي- “لقد حصل بوتين تماما على عكس ما كان يريده حين اجتاح أوكرانيا”.

وتعهد أن يرد حلف شمال الأطلسي “ناتو” (NATO) في حال أمر الزعيم الروسي باستعمال أسلحة كيميائية في أوكرانيا، وقال “سنرد إذا استخدمت”، مضيفا أن “طبيعة الرد ستعتمد على طبيعة الاستخدام”.

وأشار بايدن إلى أن هناك 100 ألف جندي أميركي في أوروبا حاليا لحماية دول حلف شمال الأطلسي “ناتو”.

من جانبها، قالت مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى في بيان عقب اجتماعها في بروكسل إنها مستعدة لفرض عقوبات إضافية على روسيا إذا دعت الضرورة لذلك.

وأوضحت المجموعة أنها ستبذل كل ما هو ممكن لمحاسبة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وداعميه، وحذرت من عواقب أي استخدام للأسلحة الكيميائية في أوكرانيا.

في المقابل، قالت وزارة الخارجية الروسية ردا على قرارات قمة حلف الناتو في بروكسل إن قرار قمة الناتو مواصلة تقديم الدعم لأوكرانيا يؤكد رغبة الحلف في استمرار النزاع.

واعتبرت الوزارة أن قرار الدول الغربية الاستمرار في تقديم السلاح لكييف سيشجعها على استخدام القوة ضد دونباس، وأن ما تحصل عليه الدول الغربية الآن “هو حصاد رهيب”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى