Topاقتصاد

وكالة فيتش ريتنغز الدولية للتصنيف الائتماني تؤكد تصنيف أرمينيا السيادي بنظرة مستقبلية مستقرة

أصدرت وزارة المالية في جمهورية أرمينيا بياناً أشارت فيه إلى أنه نشرت وكالة “فيتش ريتنغز” الدولية للتصنيف الائتماني (Fitch Ratings) تقريراً أكدت فيه مجدداً التصنيف السيادي لجمهورية أرمينيا عند ” B+” للالتزامات طويلة الأجل بالعملات الأجنبية مع نظرة مستقبلية مستقرة.

بالأخذ في الاعتبار عدم اليقين على مستوى الاقتصاد الكلي بسبب الحقائق الإقليمية الحالية، فإن إعادة التأكيد على التصنيف الذي أعطته الوكالة لأرمينيا يعد إشارة إيجابية للغاية، مما يثبت موثوقية الإصلاحات التي نفذتها السلطات الأرمينية وخاصة سياسة الاقتصاد الكلي.

وأوضحت الوكالة، على وجه الخصوص، أن الحفاظ على التصنيف يعكس المستوى القوي لنصيب الفرد من الدخل مقارنة بالبلدان المماثلة التي لها نفس التصنيف، ومؤشرات جيدة للحوكمة وبيئة الأعمال، ويستند التقييم إلى إطار الاقتصاد الكلي والسياسة المالية المستقرة في أرمينيا، والالتزام الموثوق بالإصلاح.

وفقاً للوكالة، سيكون للصراع الروسي الأوكراني عواقب سلبية على الاقتصاد الأرميني، مع مراعاة العلاقات المحتملة بين روسيا والاقتصاد الأرميني. ومع ذلك، تُقدّر الوكالة أن الحكومة الأرمينية والبنك المركزي قدرات الاستجابة للصدمات والقدرة على جمع الموارد المالية يمكن أن تساعد أرمينيا في التغلب على تحدياتها الاقتصادية دون التسبب في صعوبات كبيرة لقدرتها على خدمة الديون.

على الرغم من الوضع الحالي، تتوقع الوكالة حدوث تباطؤ معين في النمو الاقتصادي في أرمينيا في عام 2022، يسجل التقرير توقعاته لتعافي النمو الاقتصادي في عام 2023.

كما تسجل الوكالة حقيقة الاستقرار السياسي، وتؤكد أن إعادة انتخاب الحكومة عام 2021 تعزز إنجازاتها. ويشير التقرير إلى أنه على الرغم من أن بعض مؤشرات الحكم أقل من متوسط ​​البلدان المماثلة، فإن أرمينيا أعلى بكثير من حيث التنمية البشرية والأعمال.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى