Topتحليلاتسياسة

أرزرون هوفهانيسيان: تقاتل روسيا اليوم من أجل حق إمبراطوريتها في الوجود

يتركز اهتمام العالم اليوم على أوكرانيا، حيث تجري عمليات عسكرية واسعة النطاق منذ أكثر من أسبوع بين الوحدات العسكرية الروسية والأوكرانية. بطبيعة الحال، تتم متابعة هذه الأحداث أيضاً في أرمينيا، بسبب العديد من الآثار المباشرة وغير المباشرة المحتملة للنزاع الأوكراني وعلاقاته العديدة بالأطراف.

أجرى موقع “أرمنبريس” محادثة مع الخبير العسكري، العقيد في القوات المسلحة الأرمينية أرزرون هوفهانيسيان، في محاولة لمعرفة الوضع العسكري العام في أوكرانيا، ومسار العمليات والنتائج المحتملة.

وتعليقاً على العمليات العسكرية الجارية، أكد الخبير العسكري أن قوات الأطراف المتحاربة لا يمكن مقارنتها بالتأكيد، حيث تمتلك روسيا عشرة أضعاف الإمكانات العسكرية لأوكرانيا، ولكن في الوقت نفسه، لا يعني ذلك أن الجيش الأوكراني لا يقاوم، وسوف يحل الجيش الروسي بسهولة المشاكل المطروحة أمامه.

وأشار هوفهانيسيان إلى أنه يمكن أن يستمر الصراع في أوكرانيا لفترة طويلة حتى يستنفد أحد الأطراف موارده العسكرية أو موارد اقتصادية أخرى.

ووفقاً للخبير، فإن وضع الجيش الروسي ليس سيئ. وقال: “الجيش الروسي يتقدم، وإن كان ببطء، ولكن ليس في كل الاتجاهات في نفس الوقت”.

وبرأيه، فإن وضع الجيش الأوكراني ليس سيئ حقاً أيضاً.

وتابع: “أهم إنجاز لأوكرانيا هو أن نظام الإدارة العامة والقوات المسلحة وهيئة الأركان العامة كانت مجهزة ومدربة بشكل جيد على النموذج الأمريكي خلال السنوات الثماني الماضية، ويبدو أنهم أدركوا نوع الصراع الذي سيواجهونه”.

وأضاف: “لا يمكن مقارنة النزاع الأرمني – الأذربيجاني، والنزاع الروسي – الأوكراني من حيث قوى الأطراف المتصارعة.”

ووفقاً لـ أرزرون هوفهانيسيان، تقاتل روسيا اليوم من أجل حق إمبراطوريتها في الوجود.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى