Topالعالم

الحرس الثوري يحذر إسرائيل من المواجهة العسكرية: لا تحاولوا اختبار قوتنا

بعد التهديدات الإسرائيلية المتكررة، حذر الحرس الثوري الإيراني، الأعداء من أن المواجهة مع إيران ستكون شاملة وواسعة ومكلفة جد.
وقال قائد مقر خاتم الأنبياء التابع للحرس الثوري الإيراني العميد غلام علي رشيد، إن “أعداء إيران لن يتحملوا دفع أثمان الدخول في مواجهة شاملة”، داعيا إياهم إلى الاعتراف بقدرات إيران، وذلك حسب موقع إيران بالعربي.

وأضاف بقوله: “هذا خيار، أقل تكلفة لهم”، معربا عن تمنياته بأن لا يحاول الأعداء اختيار إرادة الحرس الثوري الإيراني وقوته، على حد قوله.

وكان القائد العسكري الإيراني، قال أمس الثلاثاء، إن “تنفيذ المناورات يعني الحرب قبل الحرب”، مؤكدا استعداد قوات بلاده القتالية للمخاطر المقبلة.

وأضاف أن “إجراء المناورات يعني اختبار إدراك تهديدات العدو وتقييم مستوى الجاهزية القتالية، وتنفيذ المناورات يعني الحرب قبل الحرب، لذا فهي تتطلب الدقة والإبداع في الاستهداف والتخطيط، وكذلك الجدية في التنفيذ لمباغتة العدو”.

وأشار إلى أن الهدف من إجراء المناورات هو “أن يعلم العدو أننا نرصده دائما، ونحن جاهزون بالتأكيد وسنفرض عليه تكاليف أكثر مما سيحققه وسنحول نجاحه الصغير والتكتيكي إلى فشل استراتيجي، من خلال اختيار الزمان والمكان، وكذلك استخدام الأدوات المناسبة والأساليب غير المتوقعة”.

المصدر: alraeesnews.com

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى