Topسياسة

بوتين: ينمو دور الدبلوماسية الروسية في تسوية القضايا بين أرمينيا وأذربيجان

أفادت وكالة “سبوتنيك أرمينيا” أنه أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه أظهرت المناوشات الأخيرة على الحدود الأرمنية الأذربيجانية أن الوضع في المنطقة لم يهدأ بعد، وأن دور الدبلوماسية الروسية ينمو في تسوية القضايا.

وذكّر أنه قبل عام، وبسبب جهود الوساطة الروسية النشطة، توقفت الحرب في كاراباخ.

وقال بوتين خلال اجتماع موسع مع أعضاء وزارة الخارجية الروسية: “ولكن، أظهرت المناوشات الأخيرة على الحدود الأرمنية الأذربيجانية أن الوضع في هذه المنطقة لم يهدأ بعد. وتلعب جهود قوة حفظ السلام الروسية دوراً هاماً في ضمان الاستقرار كضامن لإقامة نظام لوقف إطلاق النار وأمن السكان المدنيين”.

الجدير بالذكر أنه بعد ظهر يوم 16 تشرين الثاني نوفمبر، انتهكت القوات المسلحة الأذربيجانية مرة أخرى بشكل إجرامي السلامة الإقليمية لجمهورية أرمينيا، مهاجمة المواقع الأرمنية الواقعة في منطقة الحدود الشرقية، باستخدام المدفعية والعربات المدرعة والأسلحة من مختلف العيارات.

وأفادت وزارة الدفاع في جمهورية أرمينيا أنه في حوالي الساعة 10:00 من 17 تشرين الثاني نوفمبر، سُجل في صفوف العدو ما يصل إلى 70 قتيلًا وجريحاً، وكان لدى الجانب الأرميني شهيد واحد و13 أسير. وفُقد الاتصال بـ24 جندياً خلال الأعمال العدائية، ومصيرهم مجهول في الوقت الحالي.

وفي نفس اليوم، بوساطة نائب قائد المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية الجنرال رستم مرادوف، تم نقل جثة جندي آخر تارون جيفاني ساهاكيان من باكو إلى يريفان، والذي استشهد نتيجة لاستفزاز الجانب الأذربيجاني في 16 تشرين الثاني نوفمبر.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى