Topسياسة

أمين مجلس الأمن في أرمينيا: أذربيجان لا تحترم نظام وقف إطلاق النار فحسب، بل لا تفي أيضاً بالاتفاقات التي تم التوصل إليها

ذكر مكتب مجلس الأمن في أرمينيا أنه شارك أمين مجلس الأمن في أرمينيا أرمين غريغوريان في الاجتماع السنوي لأمناء المجالس الأمنية لبلدان رابطة الدول المستقلة في موسكو.

وتم خلال الاجتماع مناقشة التهديدات من أفغانستان، وتعاون الدول الأعضاء في رابطة الدول المستقلة في مجال الهجرة والقضايا الإنسانية، فضلا عن القضايا الأمنية الناشئة عن تطوير التكنولوجيا الحيوية. وقد أعربت الدول الأعضاء في رابطة الدول المستقلة عن استعدادها لتوسيع نطاق التعاون بشكل أكبر.

ألقى أمين مجلس الأمن في ارمينيا أرمين غريغوريان كلمة أشار فيها، بالإضافة إلى المسائل المذكورة أعلاه، إلى توغل القوات الأذربيجانية في أراضي جمهورية أرمينيا والوضع على الحدود الأرمينية الأذربيجانية.

وأشار غريغوريان بشكل خاص إلى أن أذربيجان لا تحترم نظام وقف إطلاق النار فحسب، بل لا تفي بالاتفاقات التي تم التوصل إليها نتيجة للاتفاقات المذكورة أعلاه. وتعتبر أرمينيا العمليات العسكرية التي تقوم بها أذربيجان خطوة تستهدف وحدة أراضي أرمينيا.

وشدد أمين مجلس الأمن على أن أرمينيا لا تزال ملتزمة بعملية السلام، ومستعدة لبدء عملية ترسيم الحدود، لكنها في الوقت نفسه ستصد بحزم أي عدوان عسكري من حدودها.

وحول فتح قنوات الاتصال، أشار غريغوريان إلى أن أرمينيا تولي أهمية كبيرة للمقياس الذي تم تشكيله على مستوى نواب رؤساء الوزراء، ومستعدة لبذل كل جهد لتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في 9 تشرين الثاني نوفمبر و 11 كانون الثاني يناير.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى