Topالعالم

قائد الحرس الثوري الإيراني: العدو ركع أمام ثورتنا وشعبنا

قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، اليوم الجمعة، إن العدو ركع أمام الثورة والشعب الإيرانيين.

وجاءت تصريحات اللواء سلامي خلال مراسم تقديم القائد الجديد لفيلق “عاشوراء” التابع للحرس الثوري في محافظة آذربيجان الشرقية (شمال غربي البلاد).

ونقلت وكالة إرنا، صباح اليوم الجمعة، عن اللواء سلامي، أن أعداء بلاده مارسوا حربا نفسية كبيرة على إيران، بهدف زعزعة ثقة الشعب في قياداته، فضلا عن الضغوط السياسية، غير المسبوقة، المفروضة على البلاد، موضحا أن أعداء إيران بذلوا أقصى جهودهم للتأثير على نفوذ الثورة الإسلامية في المنطقة والعالم.

وأفاد اللواء حسين سلامي بأن أعداء بلاده تغافلوا عن أن النفوذ الإيراني هو نفوذ ثقافي وليس ماديا، كونه ينفذ في الأفكار والقلوب، في وقت سعى أعداء إيران إلى الإيحاء باقتراب وقوع حرب عسكرية ترمي إلى زعزعة العلاقة بين الشعب والدولة، مشددا على أن نفوذ وتأثير قائد الثورة الإسلامية في بلاده قد أحبط مخططاتهم، أيضا.

وأكد القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، أن أعداء بلاده في طريقهم للهروب، وليسوا قادرين على حل مشاكلهم، فقد ركعوا أمام الجمهورية الإسلامية الإيرانية والشعب الإيراني.

المصدر: سبوتنيك عربي

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى