Topسياسة

ألين سيمونيان: يجب عودة الأسرى أولاً قبل فتح الطرق

في حديث مع الصحفيين في البرلمان، أكد رئيس البرلمان الأرميني ألين سيمونيان أنه تعتبر قضية عودة أسرى الحرب الأرمن المحتجزين بشكل غير قانوني في أذربيجان من أهم القضايا بالنسبة للسلطات الأرمينية، وتفعل السلطات كل شيء من أجل هذه القضية.

وقال: “كان يجب أن يعود أسرى الحرب جميعهم منذ زمن بعيد. أذربيجان لا تفي في الواقع بالتزاماتها، وتقدم العديد من الأعذار الكاذبة”.

وشدد رئيس البرلمان على أن تصور الزملاء الروس في هذه القضية هو نفسه. يجب تنفيذ البند 8 من بيان 9 تشرين الثاني نوفمبر، الذي يفترض عودة جميع المعتقلين.

وتابع سيمونيان: “اليوم عندما نتحدث عن فتح الطرق والعلاقات والسلام، يجب أن نقول دائماً أنه بالإضافة إلى فتح تلك الطرق، يجب أن يعود أسرى الحرب أولاً عبر تلك الطرق”.

وخلال اجتماعاته في روسيا، أجرى سيمونيان مناقشات حول أشخاص محددين. وأضاف: “توجد معلومات عن أسيرة حرب. للأسف، لم يؤكد الجانب الأذربيجاني هذه المعلومات. لدي اجتماع اليوم مع ممثلي الصليب الأحمر، حيث يجب أن أناقش هذه المسألة معهم. لدي آمال وثقة كبيرة في أنه في المستقبل القريب قد نترك فكرة أسير الحرب في الماضي. على أية حال، نحن نفعل كل شيء، فهذه واحدة من أولى المشاكل التي تواجهنا”.

لا تزال أذربيجان، على الرغم من التزامها في البيان الثلاثي في ​​9 تشرين الثاني نوفمبر، ترفض إعادة جميع الأسرى الأرمن بالكامل.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى