Topسياسة

أمين مجلس الأمن في أرمينيا: لا يمكن أن يكون هناك ممر سيادي في أراضي أرمينيا

بحسب ” arminfo.info”، في مقابلة بثها التلفزيون العام، أشار أمين مجلس الأمن في جمهورية أرمينيا أرمين غريغوريان أنه لا يمكن أن يكون هناك ممر سيادي في أراضي أرمينيا.

وأوضح أنه لا يمكن فتح سوى ممرات أو طرق في أرمينيا يمكن للأذربيجانيين أو الأتراك استخدامها للتواصل مع ناخيتشيفان. وقال: “مثل هذا الخيار ممكن لكن تلك الطرق ستكون تحت سيطرة أرمينيا ذات السيادة”. وأشار إلى أن أرمينيا ترى فرصة لمناقشة الموضوع والتوصل إلى تفاهم مشترك. وتطرق إلى تصريح الرئيس التركي الذي استخدم مصطلح “ممرات” بصيغة الجمع وليس بصيغة المفرد. وتابع: “نفهم بكلمة “ممرات” استخدام عدة طرق في أرمينيا. واذا كانت هناك فرصة للحوار أعتقد أننا سنجد الحلول”.

وفيما يتعلق بإلغاء حظر البنية التحتية، أضاف أمين مجلس الأمن أن أرمينيا تميل أكثر إلى استخدام البنية التحتية الحالية، مثل سكة حديد يريفان – تبليسي – باكو – روسيا، وكذلك سكة حديد يريفان – ناخيتشيفان – جلفا، حيث لا توجد حاجة للاستثمار في البنية التحتية. وأضاف غريغوريان: “من الضروري بناء مقطع صغير بطول كيلومتر على الحدود بين أرمينيا وناختشيفان، وهو ما سيتم تنفيذه بسرعة كبيرة. وسيتم ربط المناطق الغربية من أذربيجان، باستخدام البنية التحتية من خلال تافوش أو سيونيك، بناخيتشيفان. نحن نميل إلى هذا الخيار، ونحن نناقشه من أجل محاولة المضي قدماً”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى