Topسياسة

وزير خارجية آرتساخ: لعبت آرتساخ دوراً رئيسياً في تاريخ الإسلام

في مقابلة مع د. جواد كاظم البيضاني الباحث والمؤرخ العراقي الحاصل على الدكتوراه في التاريخ والمحلل في موقع Almotaqaf.com، أعلن وزير خارجية جمهورية آرتساخ دافيد بابايان أن الوطن العربي يمثل أهمية كبيرة لآرتساخ.

وتابع بابايان: “ويعود تاريخنا مع العرب إلى قرون خلت، وهناك نشاط اقتصادي، وتاريخي وبنيوي تربطنا مع العرب، لقد أبطل شعبنا أكبر تحدي على المسلمين وهو ثورة بابك الخرمي على العباسيين في فترة ٨٢٦ – ٨٣٧. وكما هو معلوم فإن انتصار هذه الثورة لو حصل لكان له أثر خطير ومدمر في مسيرة الحضارة الإسلامية التي شعت في هذه المرحلة. وهناك تلاقع فكري ومعرفي مع المسلمين، فالإسلام هو دين عظيم انتج حضارة عظيمة، نحن نكن لها الاحترام والتقدير.

للعرب موقف مشرف في التاريخ الحديث عندما وقفوا إلى جانب شعبنا بفعل الإبادة التي ارتكبت بحق الأرمن في 1915-1923، فكانت بلادهم مواطن لشعبنا الجريح، وعاش الأرمن في كثير من البلدان العربية كمواطنين كانت لهم انجازاتهم في حقول معرفية وعلمية وصناعية . وجد عشرات الآلاف من الأرمن وطنهم الثاني في الدول العربية مثل العراق وسوريا ولبنان ومصر وغيرها من الدول. سمحت هذه البلدان لمواطنينا بالشعور بالأمان والتعبير عن أنفسهم بشكل كامل. نحن ممتنون جداً للعرب على كل هذا.

اليوم، تعد الجاليات الأرمنية في البلدان العربية من أكثر الأجزاء تنظيماً في الشتات، والتي تعمل بنشاط على تعزيز إقامة علاقات ودية وأخوية بين شعوبنا ودولنا. توجد فرص كبيرة وواجهة عمل واسعة هنا.

فيما يتعلق بـ تركيا، فهذه الدولة تقوم بأعمال تخريبية في مناطق مختلفة، خاصة على طول حدودها، وهي لا تشكل تهديداً للدول العربية فقط. فمن خلال أفعالها ودعمها النشط للجماعات المتطرفة والإرهابية، تشكل تركيا تهديداً للإسلام كله، وتقوض من الداخل هذا الدين العالمي العظيم. أنا متأكد من أن العالم العربي يفهم هذا أيضاً”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى