Topالعالم

أفغانستان: صواريخ تستهدف مطار كابول قبل أقل من 48 من انسحاب القوات الأمريكية من البلاد

بحسب “فرانس 24″، أفادت مصادر أمنية وشهود عيان بأن عددا من الصواريخ استهدفت مطار كابول ذكر مصدر أمني أنها أطلقت من آلية في شمال العاصمة الأفغانية، وقال مصدر أمريكي إن حوالى خمسة صواريخ وجهت صوب المطار واعترضتها منظومة أمريكية مضادة للصواريخ. ويأتي الهجوم الصاروخي على مطار حامد كرزاي الدولي بعد ضربة جوية شنتها الولايات المتحدة الأحد ضد “آلية مفخخة” تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” قرب المطار وقبل أقل من 48 ساعة من سحب واشنطن لآخر جنودها من البلد المضطرب. وأكدت المتحدثة بأسم البيت الأبيض الهجمات الصاروخية مشيرة إلى تواصل عمليات الإجلاء دون انقطاع.

وأكدت الناطقة باسم البيت الأبيض جين ساكي الاثنين وقوع هجوم بالصواريخ على مطار كابول مشيرة إلى أن “عمليات الإجلاء تتواصل دونما انقطاع”.

لا معلومات عن سقوط ضحايا بعد إطلاق صواريخ باتجاه مطار كابول.

وأوضحت ساكي في بيان “أبلغ الرئيس جو بايدن بأن العمليات تتواصل دونما انقطاع في مطار حميد كرزاي في كابول، وجدد تعليماته للمسؤولين لمضاعفة الجهود للقيام بكل ما يلزم لحماية قواتنا على الأرض”.

وقال مسؤول أمني كان يعمل في الإدارة التي أطاحت بها حركة طالبان قبل أسبوعين، إن الصواريخ أطلِقت من آلية في شمال كابول. في حين ذكر مسؤول أمريكي لوكالة رويترز أن نحو 5 صواريخ أطلقت على مطار كابول قبل أن تعترضها منظومة أمريكية مضادة للصواريخ.

وسمع سكان صوت استجابة نظام الدفاع الصاروخي في المطار، متحدثين أيضا عن سقوط شظايا في أحد الشوارع، ما يشير إلى أنه تم اعتراض صاروخ واحد على الأقل.

وشوهد دخان يرتفع فوق مبان في المنطقة حيث يقع مطار حامد كرزاي الدولي. كذلك، أظهرت منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي لم يتسن التحقق منها على الفور سيارة تحترق، من دون أن ترد تفاصيل إضافية على الفور. ويأتي ذلك غداة ضربة جوية شنتها الولايات المتحدة الأحد في كابول.

وأوضح المتحدث باسم القيادة المركزيّة الأمريكية، بيل أوربان، أن “الضربة الأمريكية الدفاعية” التي شُنّت الأحد بطائرة بلا طيار من خارج أفغانستان، استهدفت “آلية في كابول للقضاء على تهديد وشيك لتنظيم ’الدولة الإسلامية‘ – ’ولاية خراسان‘ ضد مطار حامد كرزاي الدولي”.

وأضاف “نحن واثقون من أننا أصبنا الهدف”، لافتا إلى أن “انفجارات قوية ثانوية مصدرها الآلية أظهرت وجود كمية كبيرة من المتفجرات” بداخلها.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى