Topسياسة

الرؤساء المشاركون في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا قد يقومون بزيارة الحدود الأرمنية الأذربيجانية في المستقبل القريب

بحسب “تاس”، خلال مؤتمر صحفي عُقد عبر الإنترنت، أعلن الممثل الدائم لروسيا لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ألكسندر لوكاشفيتش أنه قد يتفق الرؤساء المشاركون لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا إيغور بوبوف (روسيا)، ستيفان فيسكونتي (فرنسا)، إندرو شوفر (الولايات المتحدة الأمريكية) قريباً على إمكانية زيارة الحدود الأرمينية الأذربيجانية.

وقال لوكاشفيتش: “من المهم جداً أن يتمكن الرؤساء المشاركون في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا من زيارة المنطقة في المستقبل القريب لمعرفة الوضع والتحدث مع الأطراف”.

وتابع: “إنها مهمة جداً. أعتقد أنه يمكن خلق مثل هذه الفرص في المستقبل القريب”.

وأضاف لوكاشفيتش: “إلى جانب ذلك، توجد بالطبع مشكلة حادة في قبول المنظمات الإنسانية الدولية لمساعدة السكان. يوجد أيضاً العديد من التفاصيل التنظيمية التي يفسرها الطرفان بشكل مختلف.”

لا يزال الوضع على الحدود الأرمنية الأذربيجانية في محافظتي كيغاركونيك وسيونيك متوتراً منذ 12 أيار مايو. في 27 أيار مايو، قام ممثلو القوات المسلحة الأذربيجانية بأسر ستة جنود أرمن.

تقدمت يريفان الرسمية بطلب إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى