Topسياسة

يمكن للمستثمرين في آرتساخ رفع دعاوى قضائية ضد أذربيجان في المحاكم الدولية

في محادثة مع “سبوتنيك أرمينيا”، تطرق المحامي ساركيس غريغوريان إلى إمكانية أن يقوم الأفراد والمنظمات المستثمرة في آرتساخ رفع دعوى قضائية ضد أذربيجان في محكمة التحكيم الدولية.

وفقاً لـ ساركيس غريغوريان، بعد حرب آرتساخ الأخيرة، بقي العديد من المستثمرين عاطلين عن العمل، لأن الجانب الأذربيجاني دمر البنية التحتية، مما تسبب في أضرار جسيمة لاقتصاد آرتساخ. وكان يجب حماية استثمارات آرتساخ منذ البداية، واليوم يجب على أرمينيا حماية مصالح المستثمرين باستمرار.

وقال غريغوريان: “بعد الحرب، ظهرت مشاكل قانونية خطيرة، لكنني فوجئت بمقاربة الحكومة الأرمنية، والتي بدورها لا تشجع المستثمرين الأجانب على رفع دعاوى قضائية ضد أذربيجان في مختلف المحافل الدولية. لقد أرسلنا بشكل متكرر مقترحات إلى أجهزة الدولة في هذا الصدد، موضحين الأسس القانونية وقاعدة الأدلة والحجج لمثل هذه المبادرة”.

وبحسب قوله، لم يتم الاعتراف بجمهورية آرتساخ دولياً، لكن الاستثمارات التي تتم هناك، بغض النظر عن تلك الظروف، تعتبر قانونية، لأنها أضافت قيمة لولاية آرتساخ، وساهمت في تنميتها الاقتصادية، وخاصة في الممارسة الدولية، على سبيل المثال، في إسرائيل وكوسوفو، في شبه جزيرة القرم. لذلك، يجب على أذربيجان تعويض المستثمرين عن الأضرار التي لحقت بهم.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى