Topسياسة

باشينيان: نحن نقبل اقتراح الرؤساء المشاركين في مجموعة مينسك المتعلق بتقليل التوتر على الحدود الأرمنية الأذربيجانية

أشار القائم بأعمال رئيس وزراء جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان إلى الوضع على الحدود الأرمنية الأذربيجانية والخطوات المتخذة لتسوية هذه القضية.

وقال باشينيان: “في الآونة الأخيرة، أدلى عدد من شركائنا ببيانات، وأود أن أشكر جميع شركائنا الدوليين على متابعة الوضع. أود أن أشكر شركائنا الروس والدول الأخرى المشاركة في رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا وفرنسا والولايات المتحدة. كما أود أن أشكر البرلمان الأوروبي وكندا والهند والدول الأخرى التي استجابت. وأود أن ألفت انتباهنا إلى البيان الذي أدلت به مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا. أريد أن أقول إنني أرحب بهذا البيان، فمنطق الخطوات المعروضة هناك مقبول لدينا من حيث المبدأ”.

وأشار إلى أن الرؤساء المشاركين في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا دعوا إلى اتخاذ خطوات عاجلة للحد من التوترات الحدودية. واقترحوا أن يسحب الطرفان قواتهما وأن تتم أعمال تعديل الحدود بدعم من الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

ذكر نيكول باشينيان أن وزارة الدفاع في جمهورية أرمينيا قد أصدرت بياناً مفاده أنه إذا لم يتم انسحاب القوات الأذربيجانية في غضون فترة زمنية معقولة، فإن القوات المسلحة في جمهورية أرمينيا على استعداد لتنفيذ عملية مماثلة لحماية أراضينا. اقترح الرؤساء المشاركون في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا عدم التهديد باستخدام القوة في سياق تسوية هذه القضية، وبما أن هذه المقاربات وخارطة الطريق تتماشى مع أفكار السلطات الأرمينية الحالية، أشار نيكول باشينيان إلى أنهم يقبلون تماماً المقترحات الواردة في البيان الصادر عن الرؤساء المشاركين في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأضاف نيكول باشينيان: “أريد أن أقول مرة أخرى أننا ننتظر تلك الاشارة بمنطق تخفيض التصعيد وبعدها ستتخذ الاجراءات المناسبة. اسمحوا لي أن أذكركم، نحن نتحدث عن ما يلي: كلا الجانبين يسحبان قواتهما المسلحة من تلك المنطقة، والممثلون الدوليون يتمركزون هناك، وقد يكون هناك قوات حفظ سلام روسية، ومراقبون من الرؤساء المشاركين في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى