Topسياسة

الجانب الأذربيجاني يتراجع من منطقة بحيرة “سيف” وتستمر المحادثات في غضون يومين

خلال محادثة مع”راديولور”، قال الرئيس الإداري لـ “أكنير” في محافظة “سيونيك” سبارتاك ميناسيان أنه وفقاً للاتفاق الذي تم التوصل إليه خلال المحادثات في سيونيك بمشاركة الجنرال مرادوف، من أجل تخفيف التوتر العام، سيعود الجيش الأذربيجاني إلى حدود سيونيك، لكنهم سيتركون نقطتي تفتيش حدوديتين إضافيتين بالقرب من المواقع الأرمينية.

لا يعرف ميناسيان تفاصيل أخرى في المناطق التي سيتم نقل المراكز إليها.

وتابع: “عليهم التراجع في بعض الاجزاء. يجب نصب الخيام في مواقعنا. وأضاف: “لم يقم الجانب الأذربيجاني بنصب الخيام”.

ستستمر المفاوضات في غضون يومين. وصرح نائب رئيس بلدية “غوريس” مينوا هوفسيبيان لـ “راديولور” بأن الجانب الأذربيجاني قد طرح بعض الشروط المسبقة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى