Topالعالمثقافة

أداء المغنية الفرنسية من أصل أرمني يثير إعجاب لجنة تحكيم برنامج “ذا فويس”

قدّمت المغنية الفرنسية من أصل أرمني أناهيت بوياجيان عرضاً خلال برنامج “ذا فويس” (The Voice) الفرنسي. وقامت بأداء الأغنية الشعبية الأرمنية “هينغالا” على أنغام الدودوك، وغنت بعض الأسطر بالفرنسية. أصبحت هذه الأغنية قصة فريدة عن المرأة الأرمنية التي تعيش في فرنسا.

أثناء الأداء، حبس أعضاء لجنة التحكيم أنفاسهم، واستمعوا إلى أناهيت وسألوا بعضهم البعض، ما هذه اللغة؟ إنها جميلة. عندما نطقت أناهيت بكلمة Arménie في جزء من الأغنية، أظهر أعضاء لجنة التحكيم على الفور من خلال تعابير وجوههم أنه من الواضح من أين هي.

أدى أداء أناهيت الجميل والمؤثر والصادق للغاية إلى استدارة جميع أعضاء لجنة التحكيم الأربعة والتصفيق. وأدلى أعضاء لجنة التحكيم بتعليقات معجبة.

بعد أداء أناهيت، لم يتوقف التصفيق في القاعة لفترة طويلة.

وقالت أناهيت: “الموسيقى ليس لها حدود. أصبحت هذه الأغنية جسراً فريداً بين أرمينيا، جذوري، وفرنسا، مسقط رأسي، هذا ما أردت أن أنقله”.

تبلغ أناهيت من العمر 25 عاماً. وفي حديث مع وسائل الإعلام، روت أنها من عائلة موسيقيين. رافقها على خشبة المسرح شقيقها (آلة الإيقاع) وجدها (دودوك).

وفي حديث مع إحدى الصحف الفرنسية، روت الفتاة عن الحرب في آرتساخ: “كنا نفكر بأرمينيا. نحن الأرمن نغني بكل فخر عن جذورنا، ولا نفقد ثقافتنا. أود أن أناشد جميع سكان هذا الكوكب لإخبارهم أننا أرمن، وما زلنا واقفين، وما زلنا على قيد الحياة، ونريد المضي قدماً ورؤوسنا مرفوعة. لن أتوقف عن الحديث عن جذوري”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى