Topسياسة

دافيد بابايان: إن حماية حقوق سكان آرتساخ لا يمكن أن تكون مشروطة بالاعتراف بها

خلال مقابلة مع “NEWS.am”، أعلن وزير خارجية جمهورية آرتساخ دافيد بابايان أنه لا يمكن ربط القضايا الإنسانية بالاعتراف السياسي.
وقال بابايان: “ماذا يحدث إذا لم يتم الاعتراف بالدولة، فعندئذ يمكن أن يتعرض شعبها للإبادة الجماعية، ثم يقولون إن الدولة غير معترف بها؟ هذه هي الطريقة التي يمكن بها التعامل مع أي دولة، وسحب الاعتراف بها، وتنظيم إبادة جماعية، ثم القول بأنها دولة غير معترف بها. مثل هذا التمييز السياسي غير مقبول. لا يمكن أن يكون تبرير الإبادة الجماعية ضد الشعب أو تراثهم الثقافي مشروطاً بعدم الاعتراف. هذا انتهاك صارخ للقانون الإنساني والأخلاق “.
ومتطرقاً إلى الحفاظ على التراث الثقافي الأرمني في الأراضي التي تسيطر عليها أذربيجان، أشار إلى أن قوات حفظ السلام تلعب دوراً مهماً جداً في هذه القضية.
وأضاف: “بفضل جهود روسيا والرئيس بوتين لم تدمر أذربيجان تاتيفانك. لكن دمر الجانب الأذربيجاني العديد من الآثار والكنائس والصلبان الحجرية (الخاتشكار)، ولا يمكننا التأثير عليه بأي شكل من الأشكال. لذلك من المهم مشاركة المجتمع الدولي. يجب أن يتم ذلك من قبل المنظمات الدولية، وفي هذه الحالة يجب على الأمم المتحدة، وفقاً للاتفاقية، أن تشارك أيضاً في حل القضايا الإنسانية في كاراباخ”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى