Topسياسة

لجنة القضية الأرمنية في أمريكا تطلق حملة توقيع رسالة تحث إدارة بايدن هاريس على دعم آرتساخ وأرمينيا

أفادت لجنة القضية الأرمنية في أمريكا(ANCA) أنه أطلقت لجنة القضية الأرمنية في أمريكا حملة وطنية تضم الأرمن الأمريكيين وحلفائهم للحصول على توقيعات في الكونغرس على خطاب من الفصيل الأرميني من الحزبين يحث إدارة بايدن هاريس الجديدة على دعم آرتساخ وأرمينيا.
تؤكد الرسالة الموجهة إلى وزير الخارجية ووزير الدفاع خطورة الأزمة الناجمة عن عدوان أذربيجان وتركيا، وتطرح عدداً من الأولويات الإقليمية للسياسة الأمريكية. ويتعلق الأمر بتوفير المساعدة الطارئة من قبل الولايات المتحدة، والتي ستسمح لسكان آرتساخ بإعادة بناء مجتمعاتهم وحياتهم، دون الخوف من المزيد من إراقة الدماء. بالإضافة إلى ذلك، فإن استئناف التدخل الأمريكي في البحث عن تسوية إقليمية دائمة على أساس الحق الأساسي في تقرير المصير، والذي يحمي أمن آرتساخ، يساعد على منع نشوب حرب جديدة.
وقيل في الرسالة: “اعتراف الولايات المتحدة بحق شعب آرتساخ في تقرير المصير ودوره كأطراف شرعية في مفاوضات تسوية النزاع، وضمان الإفراج الفوري عن المعتقلين الأرمن، وفرض عقوبات على كبار قادة أذربيجان وتركيا. تعليق المساعدة الأمريكية لباكو وتعليق القسم 907 من قانون دعم الحرية، دعم الولايات المتحدة للتنمية الاقتصادية لأرمينيا ومساعدة الأرمن الذين تشردوا نتيجة للعدوان الأذربيجاني، وكذلك اعتراف الرئيس بايدن بالإبادة الجماعية الأرمنية”.
في رسالة إلى زملائهم في مجلس النواب، أشار ممثلو الفصيل الأرمني في الكونغرس الأمريكي، فرانك بالوني، جوس بيليراكيس، جاكي شباير، ديفيد فالادو، وآدم شيف، إلى أنه: “تدعو هذه الرسالة إدارة بايدن إلى اتخاذ خطوات مهمة لتعزيز علاقتنا الاستراتيجية مع أرمينيا وتقديم المساعدة الاقتصادية لدعم ديمقراطيتها والمساعدة في رعاية الأشخاص النازحين”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى