Topسياسة

أرمان تاتويان: يجب إطلاق سراح جميع الجنود الأرمن، الذي تم أسرهم من قبل الجنود الأذربيجانيين، وإعادتهم إلى أرمينيا دون أي شروط مسبقة

أدلى المدافع عن حقوق الإنسان في جمهورية أرمينيا أرمان تاتويان بتصريح بشأن أسر الجنود الأرمن في أذربيجان. وجاء في البيان الذي تم نشره على صفحة تاتويان:
“1- يجب إطلاق سراح جميع الجنود الأرمن، الذي تم أسرهم من قبل الجنود الأذربيجانيين، وإعادتهم إلى أرمينيا. ويجب أن يتم ذلك على الفور وبدون أي شروط مسبقة.
2- من غير المقبول إطلاقاً ألا تحتوي المادة رقم 8 من الإعلان الثلاثي الصادر في 10 تشرين الثاني نوفمبر 2020 على موعد محدد لتبادل أو إعادة الأسرى أو المعتقلين الآخرين. ولكن هذا لا يعني أنه من المسموح للسلطات الأذربيجانية الانتهاك باستمرار متطلبات حقوق الإنسان الدولية والاتفاقيات الإنسانية. يتم تأخير عودة الأسرى بشكل مصطنع، ولا يتم الاعلان عن عددهم الحقيقي، بل إن هناك محاولات لتقديم عدد أقل من العدد الحقيقي، حيث يستمر تعذيبهم ومعاملتهم بشكل لا إنساني، والنشر الهادف لمقاطع الفيديو تشهد على ذلك، وإعاقة تبادل جثث الضحايا.
لقد أعلنت بالفعل أن كل هذا يسبب معاناة نفسية لعائلات الأسرى، ويلعب بمشاعر المجتمع الأرمني ويسبب التوتر في بلدنا، ويتم ذلك عن قصد. تستند هذه النتائج إلى مراجعة الشكاوى المقدمة للمدافع عن حقوق الإنسان، وكذلك نتائج المراقبة على مدار الساعة.
3- إن تصريحات السلطات الأذربيجانية بأن مواطنينا في الأسر ليسوا أسرى حرب، بل إرهابيون وقد تم القبض عليهم، ينتهك بشكل صارخ العملية الإنسانية بعد الحرب ومطالب حقوق الإنسان الدولية.
تعارض هذه التصريحات بشكل مباشر مع متطلبات المادة 8 من البيان الثلاثي الصادر في 10 تشرين الثاني نوفمبر 2020. إنهم أسرى. وبنفس الطريقة، يجب تقديم جميع المطالبات المتعلقة بتبادل جثث الضحايا والبحث عن المفقودين وإنقاذهم.
4- يدين المدافع عن حقوق الإنسان في أرمينيا تسييس هذه القضية الإنسانية وحقوق الإنسان، أو حتى ربطها عن بعد بأي قضية إقليمية، أو المحاولات الواضحة للسلطات الأذربيجانية لاستخدامها لأغراض سياسية”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى