Topالعالم

ما يسمى بـ”الربيع العربي” أعطى إيران الفرصة لاستعادة “هيمنتها الغابرة” وهيأ لتركيا تصورها بالعودة لأيام ‏الإمبراطورية العثمانية

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الاثنين، أن ما يسمى بـ”الربيع العربي”، أدى إلى إضعاف الكثير من الدول في المنطقة، ما أعطى إيران الفرصة لتخيل إمكانية استعادة “هيمنتها الغابرة”، كما هيأ لتركيا تصور العودة بالزمن لأيام الإمبراطورية العثمانية.

وبحسب قوله ، فإن الأنظمة الاستبدادية التي فشلت في تونس وليبيا ومصر عام 2011 سمحت لتركيا وإيران بهيمنة سلطانهما، وأشار إلى أن ضعف الدول القومية في المنطقة سمح لإيران بإعادة النظر فيما أسمته الحقبة الماضية للقوة الإمبريالية.

وقال غيت: “الربيع العربي أعطى تركيا الأمل في استعادة هيمنتها”. دعمت تركيا العديد من الحركات الإسلامية السياسية في العالم العربي ، بما في ذلك حكومة محمد مرسي ، بقيادة جماعة الإخوان المسلمين في مصر. أدى دعم أنقرة للأحزاب والحركات المرتبطة بالإخوان المسلمين إلى توتر خطير في علاقاتها مع القوى الإقليمية الأخرى ، بما في ذلك المملكة العربية السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى