Topمحليات

المحادثات الجادة حول التسوية السلمية ستكون ممكنة عندما يغادر الإرهابيون وتركيا المنطقة… باشينيان لـ فرنس 24‏

الحديث عن التسوية السلمية سيكون ممكناً عندما يغادر الإرهابيون وتركيا هذه المنطقة مع أهدافهم… هذا ما قاله رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان في مقابلة مع فرانس 24 وأضاف، إن تركيا تهدف إلى إعادة الإمبراطورية التركية وإذا نجحت هذه السياسة هنا فستحاول تركيا التوسّع نحو الأراضي في أوراسيا.
إنه استمرار لتركيا للإبادة الجماعية للأرمن، إن الأمر مجرد أن الأرمن في جنوب القوقاز وهم العقبة الأخيرة في طريق تركيا وتوسعهم نحو الشمال والشرق”، قال باشينيان ولدى سؤاله عما إذا كان يعتقد أنهم يريدون التخلص من أرمينيا قال باشينيان: “بالطبع ليس لدي أي شك في ذلك… لقد كان هدف تركيا التاريخي”.
وتعليقاً على ملاحظة المراسل بأن تركيا عضو في الناتو قال رئيس الوزراء الأرميني: “هذا العضو في الناتو قبل شهرين هاجم عضواً آخر في الناتو “اليونان” دعونا ننظر إلى ما تفعله تركيا في البحر الأبيض المتوسط وما تفعله في سوريا والعراق… تركيا اليوم لديها هدف واضح إعادة الإمبراطورية التركية، ولا تتفاجؤوا إذا نجحت هذه السياسة هنا فلا تتفاجؤوا إذا حاولوا الاندماج في تلك الإمبراطورية ليس فقط الجزر اليونانية، ولكن في الواقع توسعوا أكثر نحو أوراسيا وأراضيها، إذا نجحت تركيا في ذلك فانتظروهم في فيينا.
ورداً على سؤال عما إذا كان لا يرى حلاً لهذا الأمر سوى حشد أكبر عدد ممكن من الناس ومواصلة القتال، قال باشينيان، إن الحديث الجاد عن الحل السلمي سيكون ممكناً عندما يغادر الإرهابيون وتركيا هذه المنطقة مع أهدافهم، وقال باشينيان، هناك شيئاً واحداً يمكنه قوله لشعب أذربيجان: “اسألوا أنفسكم إلى أي مدى تعرفون حقيقة شعبكم وعن حكومتكم وثروتهم وعن أفعالهم وأهدافهم… أعتقد أن الشعب الأذربيجاني رهينة لحكومة دكتاتورية.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى