Topسياسة

وزير خارجية أرمينيا… تركيا تنقل مقاتيلن الأجانب إلى أذربيجان

تركيا تنقل مقاتلين أجانب إلى أذربيجان، وسط نزاع بين يريفان وباكو.. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده الوزيران  اليوم الأحد في ختام مباحثاتهما التي عقدت بمقر وزارة الخارجية المصرية.

يمكن اعتبار تصريح وزير خارجية أرمينيا غير متوقع وغير مسبوق، بالنظر إلى أن يريفان لم تتحدث بهذا المستوى الرفيع عن خطوات تركيا لنقل المرتزقة الإرهابيين إلى أذربيجان. سابقاً ظهرت معلومات عنهم في الصحافة السورية بعد معارك تافوش في يوليو. وبحسب التقرير، فإن تركيا تنقل مرتزقته الذين يقاتلون في سوريا إلى أذربيجان.

بالتوازي مع هذه المبادرة التركية، أفادت الصحافة البلغارية أن شركة الطيران التابعة لعائلة علييف تقوم منذ سنوات بتوريد أسلحة ثقيلة وأنواع أخرى مختلفة إلى الإرهابيين المرتزقة الذين يقاتلون في سوريا والعراق والعديد من النقاط الساخنة الأخرى.

من المؤكد أن هذا الظرف يمثل تهديداً أمنياً ليس فقط لأرمينيا، ولكن أيضاً لجميع الدول في المناطق التي تنتهج فيها أنقرة سياسة توسعية عدوانية.

وأشار وزير الخارجية الأرميني إلى تلك الاتجاهات، “القوقاز وشمال إفريقيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر المتوسط”. بهذا المعنى، فإن المورد الإرهابي هو على الأرجح الحليف الوحيد أو الرئيسي لأنقرة، فإن أذربيجان هي بؤرة أمامية ومركز تنسيق أساسي. وهذا أيضاً أحد الأسباب التي دفعت أنقرة إلى استغلال هزيمة باكو في معارك يوليو لاستيعاب أذربيجان بالمعنى العسكري والسياسي.

يُشير منطق التطورات العالمية إلى أن تركيا ستستمر في اتباع سياسته التوسعية.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى