Topتحليلات

وزير الدفاع السابق لجمهورية أرمينيا… تنبع المشاعر المعادية للأرمن في أذربيجان من سياسة تركيا

تنبع المشاعر المعادية للأرمن في أذربيجان من سياسة تركيا… قال هذا خلال المؤتمر الصحفي مع أرمنبرس، وزير الدفاع السابق لجمهورية أرمينيا “فاغارشاك هاروتيونيان”.

إن تركيا لديها هدف طويلة الأجل وهي “استعادة الإمبراطورية التركية”… أشار هاروتيونيان إلى أن تحويل كاتدرائية القديسة آيا صوفيا إلى مسجد لم يكن من قبيل الصدفة، وأعلن أن هذه ستكون الخطوة الأولى لاستعادة تركيا القوية أي بمعنى آخر “الإمبراطورية التركية”.

ماذا تفعل تركيا اليوم؟ قال هاروتيونيان… “اليوم  يخدم تركيا مصالح أذربيجان في المنطقة، ويثير الحرب، وبالتالي يحاول حل مشاكل فكرة العثمانية الجديدة” هنا أُريد أن أوضح شيءً، إن الضباط الأذربيجانيين يدرسون في الكلية الحربية في تركيا، ومن البديهي أنهم يتلقون تعليماً مناهضاً للأرمن هناك “تركيا”.

بحسب هاروتيونيان… تعمل تركيا كداعم ومدافع عن أذربيجان، وتعلن أنها مستعدة لسفك المزيد من الدم إذا لزم الأمر، إن سياسة تركيا في السنوات الأخيرة متجه في هذه الاتجاه، وهي “سفك الدماء” مثل: تدخله في سوريا وليبيا والعراق والشرق الأوسط….. يجب أن ننتبه الى التصريحات لوزير الدفاع التركي بانهم مستعدون دائما لتقديم المساعدة العسكرية لاذربيجان… هنا نطرح السؤال، لماذا…، هل هاجمت أرمينيا على أذربيجان؟ نرى أن تركيا تثير استفزاز أذربيجان بشكل واضح، وتشجع تركيا لأذربيجان بالقيام بهذه الاعمال العدائية وتأكد لأذربيجان بأن نتائجها محسومة “بالنصر”… إلا أن هاروتيونيان يضيف ويقول بالتأكيد أذربيجان لم ينتصر في حربها مع أرمينيا… وستكون أذربيجان الطرف الخاسر في هذه اللعبة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق