Topثقافة

السفير الإماراتي في أرمينيا والدبلوماسي الرفيع ومؤسس جسور التعاون بين أرمينيا والإمارات العربية المتحدة…

بحسب أرمنبرس… بعث عدد من المسؤولين ووزراء وممثلين أرمن من مختلف المجالات رسائل شكر وتقدير لسعادة محمد عيسى القطام الزعابي (سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية أرمينيا)، بمناسبة انتهاء مهمته الدبلوماسية في أرمينيا.

أشار الأمين العام لوزارة الخارجية الأرمينية فاهاكن مليكيان في كلمته إلى المشاركة النشطة لسعادته في تعميق وتوسيع العلاقات الأرمينية-الإماراتية وتعميق التعاون المتبادل في مختلف المجالات، حيث عقد السفير اجتماعات عمل في كثير من المناسبات مع المسؤولين الأرمن وكان قادراً، كدبلوماسي ذو خبرة ومهارة، على إقامة علاقات عملية وودية مع كبار المسؤولين الأرمن وشاركت سفارة الإمارات في أرمينيا بنشاط في الأنشطة الإنسانية تحت رعايته.

وذكرت وزيرة العمل والشؤون الاجتماعية الأرمينية زاروهي باتويان في كلمتها أن الوزارة أعطت تقديراً عالياً للتعاون مع سعادة السفير ودعمه ومساهمته المباشرة في تنفيذ مختلف المبادرات والبرامج الاجتماعية في أرمينيا وخلال فترة عمل سعادة السفير أقيمت بين الوزارة والسفارة الإماراتية علاقات وثيقة وحوار بناء وتعاون فعال بشأن مختلف القضايا المتعلقة بالمجال الاجتماعي.

كما وصف وزير الصحة الأرميني أرسين توروسيان العلاقات بين البلدين بأنها مثال ممتاز للصداقة والمساعدة المتبادلة وقال: “إن عدوى فيروس كورونا شكلت تحدياً جديداً للعالم وأنا ممتن لوقوف شعب وحكومة الإمارات إلى جانبنا في هذه الأوقات الصعبة، حيث تمّ تقديم معدات الحماية الشخصية والمطهرات والكمامات وغيرها من المستلزمات الضرورية”.

واعتبر مدير وكالة “أرمنبرس” الحكومية للأنباء آرام أنانيان أن توقيع مذكرة التعاون بين “أرمنبرس” ووكالة الأنباء الإماراتية “أحد النجاحات الهامة التي تم تسجيلها خلال فترة تولي سفير الإمارات لدى المهام بأرمينيا”. “وقّع السفير فوق العادة والمفوض لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى أرمينيا محمد الزعابي مذكرة تعاون بين وكالة الأنباء الإمارتية والوكالة الرسمية الأرمنية للأنباء-أرمنبرس، بعد ذلك حصل العمل بين الوكالتين، حيث جرت تطبيق الاتفاقية والتعاون أثمر أكثر… وهذا حافز كبير لتطوير التعاون بين الشعبين” وقال أنانيان “في إطار التعاون شاركت أرمنبريس في المؤتمر الدولي للاتصالات الحكومية هذا العام، والذي تم خلاله التوصل إلى العديد من اتفاقيات التعاون الجديدة مع وكالات الأنباء الوطنية في عدد من الدول العربية (لبنان والأردن وغيرها)”،

وأشار أنانيان إلى أن التعاون مع شركاء الإمارات العربية المتحدة ينطوي على إمكانات أكبر بكثير، وسوف تتحقق بالكامل في السنوات القادمة. “أعتقد أنه من المهم أن يهتم السفير الشخصي بعمل الوكالة خلال أيام العدوى والمساعدة التقنية المقدمة إلينا… ولكن أهم شيء بالنسبة لي هو التواصل الإنساني والصادق والصداقة. أتمنى لصديقي العزيز المزيد من النجاح وأنا متأكد من أنه خلال نشاطه الإضافي سيكون لديه إنجازات جديدة وستستمر صداقتنا الشخصية والمهنية”.

كما تطرّق وزير صناعة التكنولوجيا العالية لجمهورية أرمينيا هاكوب أرشاكيان في رسالته إلى التعاون المثمر مع سعادة السفير، مشيراً إلى أنه بفضل المشاركة النشطة للسفير كان بالإمكان ليس فقط من إرساء أسس التعاون الشامل بين الدولتين، ولكن أيضاً تمّ تنظيم زيارات رسمية مع كبار المسؤولين الإماراتيين وكبار المستثمرين، مما خلق أسس جادة للثقة المتبادلة والتنمية الواعدة.

ووصف رئيس إدارة الشرق الأوسط وإفريقيا بوزارة الخارجية الأرمينية أرمين ميلكونيان، السفير الزعابي بأنه دبلوماسي ماهر مشيراً إلى أنه قام بإثراء الخبرة الغنية والقدرات المهنية لسنوات عديدة في تسجيل تقدّم ملموس في العلاقات الأرمينية-الإماراتية، وذكر أنه من وجهة نظر تطور التعاون الأرميني الإماراتي، تميزت فترة عمل سعادة السفير بإنجازات جديدة وأحداث مهمة، حيث تتضح جهود السفير ومساهمته الشخصية العظيمة.

وأشار مدير مؤسسة “يريفان إيم سير”(يريفان حبّي) أرشاك كارابيتيان إلى أنه خلال سنوات المهمة الدبلوماسية التي قام بها محمد الزعابي، تم تعزيز التعاون بين المؤسسة والسفارة وشكر سعادته لتقديم الدعم لمركز “لوسي” وتنظيم زيارة الأطفال من أصحاب الهمم إلى دولة الإمارات.

بالإضافة إلى ذلك بعث ممثلو الجامعات في أرمينيا رسائلهم الموجهة إلى السفير الزعابي، حيث أشار نائب رئيس جامعة يريفان الحكومية بشؤون التعاون الدولي والعلاقات العامة الدكتور أرتور إسرائليان، إلى أن السفير ساهم خلال مهمته في توسيع العلاقات الأرمينية -الإمارتية في مجالات السياسة والاقتصاد والتعليم والإنسانية.

 وأعربت رئيسة جامعة “كافار” الحكومية الدكتورة روزانا هاكوبيان عن خالص شكرها وتقديرها لعمل سعادته المثمر من خلال تنفيذ كافة المبادرات والبرامج المفيدة مع الجامعات وتعاونه الفعال مع جامعة “كافار” الحكومية. وحسب قولها: “أنشطتكم مثال بارز ورائع في الخدمة الدبلوماسية. وقد تمكنتم من نشر قيم التسامح والإنسانية التي تتبناها دولة الإمارات العربية المتحدة بين الشباب الأرمن من أجل جعل العالم مكانا أفضل وألطف وأجمل”.

وأشارت رئيسة قسم الدراسات العربية في معهد الاستشراق في الأكاديمية الوطنية للعلوم الدكتورة ليليت هاروتيونيان إلى أنه وضع التعاون بين المعهد والسفارة على مستوى نوعي مختلف وتتقدم معهد الاستشراق بخالص الشكر والتقدير على التعاون الفعال متمنيا له التوفيق في مهامه القادم.

تقدّم رئيس جامعة “شيراك” بالإنابة الدكتور يرفاند سيروبيان، بإسمه وبإسم الطلبة وأساتذة الجامعة بأحر التحيات والتقدير لإقامة التعاون بين الجامعة والسفارة ومتابعة توسيع هذا التعاون كما شكر سعادته في أداء مهامه متمنياً له دوام الصحة والنجاح.

كما قدر خبير الدراسات العربية الدكتورأرمين بيتروسيان أنشطة السفير مشيراً إلى أنه نتيجة لجهوده الشخصية تمّ تنشيط العلاقات بين المجموعات العلمية والتعليمية والثقافية والإعلامية بين البلدين، حيث تمكّن سعادة السفير من إقامة علاقات ودية مع العديد من ممثلي الدولة في مجالات التعليم والعلوم والثقافة والمعلومات وأشار بيتروسيان: “إلى أن الإنجازات المسجلة من قبل السفير الزعابي ستكون أساساً مؤاتياً بالنسبة للسفير اللاحق لمواصلة تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في جميع المجالات الممكنة”.

وأكد مدير وكالة الإعلام “نويان تابان” تيكران هاروتيونيان أن سعادة السفير قد بنى جسوراً نشطة بين البلدين، مضيفاً ان السفير الإماراتي دبلوماسي مثالي لوطنه.

ووفقاً لمدير شركة “مانيجمنت ميكس” رافي سيميرجيان ساهم سعادة السفير في جذب اهتمام رجال الأعمال الإماراتيين تجاه أرمينيا وتعزيز العلاقات التجارية بين البلدين.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق