Topالعالم

القيادة المصرية مشاورات مع الدول الأوروبية لمنع الغزو التركي لمدينة سرت الليبية ‏

تجري القيادة المصرية مشاورات مع الدول الأوروبية لمنع الغزو التركي لمدينة سرت الليبية ذات الأهمية الاستراتيجية. هذا ما نقلته قناة العربية… نقلاً عن مصادرها.

أفادت المصادر بأن الدول الاوروبية ودولا أخرى بحلف الناتو تدعم وقف القتال والانسحاب التركي من سرت، كاشفة عن مشاورات دولية لتكون هناك مناطق داخل ليبيا يمنع فيها أي اقتتال أو إنزال أو إرسال قوات من جانب الوفاق والقوات التركية، حيث هناك دول أوروبية حذرت تركيا من التوغل بهدف الوصول إلى المناطق النفطية بليبيا.

بالإضافة إلى ذلك، تتم مناقشة مسألة إرسال مراقبين دوليين لضمان وقف إطلاق النار، مشيرين إلى أن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر يرفض “الشروط التركية” للتوصل إلى وقف إطلاق النار.

ولم يستبعد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم السبت احتمال التدخل العسكري في ليبيا الذي قال إنه يهدف إلى “وقف إراقة الدماء في الدولة المجاورة وضمان أمن حدود مصر”، كما وعد الرئيس المصري بتسليح وتدريب القبائل الليبية إذا لزم الأمر، وحذر حكومة الوفاق الوطني (منظمة التجارة العالمية) ودعمها لتركيا التي تجتمع في طرابلس، قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن هدف مصر في الأزمة الليبية هو الوصول لحل سياسي.

وأضاف: نستهدف الوصول إلى حل سياسي خط -سرت الجفرة- بالنسبة لنا خط أحمر وعمرنا ما كنا غزاة ولا معتدين.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى