Topالعالم

الخارجية الفلسطينية تُعلق على ما أثير حول استعدادها لتوقيع اتفاق بحري مع تركيا بالمتوسط

قالت وزارة الخارجية الفلسطينية إن تصريحات سفيرها لدى تركيا فايد مصطفى، حول استعداد بلاده لتوقيع اتفاقية بحرية مماثلة لما أبرمته أنقرة مع حكومة الوفاق الليبية، قد جرى إخراجها من سياقها.

وأضافت الخارجية الفلسطينية، في بيان نشرته وكالة أنباء وفا الرسمية، أن تصريحات السفير في إحدى المطبوعات الإعلامية (صحيفة AYDINLIK التركية)، أُخرجت من سياقها، وأنها نسبت إليه “ما لم يقصده في معرض رده على بعض الأسئلة”.

وأكدت الوزارة أن فلسطين حريصة على حسن وتطور علاقاتها الوثيقة والطيبة مع دول البحر المتوسط، بما فيها اليونان وقبرص وتركيا.

وقالت الخارجية الفلسطينية إنه “لا يوجد حاليًا أي اتفاقيات جار بحثها مع أي من هذه الأطراف”.

ونُسب للسفير الفلسطيني في تركيا قوله إنه بلاده على استعداد للتوصل إلى اتفاق مع تركيا بشأن النفط والغاز الطبيعي وحصة فلسطين منه في البحر المتوسط.

وفي نهايات نوفمبر تشرين الثاني الماضي، وقعت أنقرة وحكومة الوفاق الليبية مُذكرتي تفاهم، إحداهما تسمى بـ”الصلاحيات البحرية”، وسط اعتراضات من مصر واليونان وقبرص.

وبموجب المذكرة، قالت تركيا إنها تعتزم التوسع في التنقيب عن النفط في شرق البحر المتوسط.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى