Topالعالم

الجيش السوري يستعيد قريتي الفطاطرة والمنارة بريف حماه

سانا… الجيش السوري يستعيد السيطرة على قرى بريف حماة الشمالي الغربي، والمرصد السوري المعارض يشير إلى أن المعارك ما تزال متواصلة بين الطرفين في محيط المنطقة. استعاد الجيش السوري السيطرة على قريتي الفطاطرة والمنارة في سهل الغاب بريف حماة الشّمالي الغربي التي كان يسيطر عليها مسلّحو الحزب التركستانيّ.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـوكالة سانا السورية أن المجموعات الإرهابية المسلّحة في منطقة الغاب الشمالي قامت الإثنين بتنفيذ هجوم بالعربات المفخخة والانتحاريين على نقطتين في بلدتي الطنجرة والفطاطرة.

وقال المصدر إنه وبعد اشتباكات عنيفة استمرت عدة ساعات “تمت استعادة السيطرة التامة على النقطتين وتكبيد الإرهابيين خسائر كبيرة في الأفراد والاستيلاء على أسلحتهم”.

المرصد السوري المعارض قال إنّ عملية الاستعادة جاءت بعد انسحاب المجموعات المسلحة من القريتين في أعقاب القصف الجوي الروسي، إضافة إلى القصف المدفعي المكثّف للجيش السوري.

وذكر المرصد أنّ عدد قتلى المجموعات المسلحة وصل إلى 22 قتيلاً بينهم قيادي من الجنسية السورية، مشيراً إلى أن المعارك ما تزال متواصلة بين الطرفين في محيط المنطقة تترافق مع قصف مكثف ومتبادل.

الجدير ذكره أن ما يُسمى بـ “الحزب الإسلامي التركستاني” هو منظمة أسسها مسلحون أويغور في غرب الصين. أهدافها المعلنة هي استقلال تركستان الشرقية عن الصين، وتأسيس دولة إسلامية عبر كامل آسيا الوسطى وإقامة خلافة.

وحسب الحكومة الصينية، فإنها حركة انفصالية عنيفة وكثيراً ما تكون مسؤولة عن هجمات إرهابية.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى