Topمحليات

نيكول باشينيان: الوضع الوبائي يزداد سوءاً

ارتفع عدد المصابين بالفيروس التاجي في أرمينيا بمقدار 697 في يوم واحد… أدلى بهذه المعلومات  رئيس وزراء جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان عبر فيديو مباشر على الفيسبوك.

قال باشينيان: لدي اخبار سيئة… الوباء يزداد سوءاً، لدينا 697 حالة جديدة، هذا يعني أننا بالفعل في وضع حيث لدينا مرضى يحتاجون إلى دخول المستشفى، لكننا لسنا قادرين لاستقبال المرضى الجدد في المستشفى… وبحسب رئيس الوزراء، يوجد اليوم حوالي 20 ألف شخص في البلاد لا يعرفون أنهم مصابون بالعدوى، ووفقاً لرئيس الوزراء، فإنهم يصبحون الموزعين الرئيسيين للعدوى وهؤلاء الناس في المقاهي، في الشوارع، وفي أماكن العمل.

من أجل منع انتشار العدوى، نحتاج جميعاً إلى التعامل معاً واستخدام تدابير وقائية، توفى ستة اشخاص بسبب الفيروس التاجى امس، وتم الابلاغ عن تسع حالات وفاة اخرى عندما قام الاطباء بتقييم سبب الوفاة على انه مختلف، لكنهم اصيبوا بالفيروس التاجي… وبحسب رئيس الوزراء، فإن هذه لحظة مصيرية، إذا كنّا منضبطين سوف نتغلب على المرض، أرجو أن تتبعوا قواعد مكافحة الوباء ومراقبة تنفيذها، ويجب أن تبدأ حركة جماهيرية لمكافحة الوباء في أرمينيا.

كما تحدث الباشينيان عن عائلته… دعوني أن أخبركم، أننا في الأمس، أنا وآنّا وابنتي مريم، خضعنا لفحص طبي أكثر تفصيلاً، وكانت النتيجة، أنه ليس لدينا إصابة بالعدوى في الرئتين… وأريد أن اذكركم اعتباراً من اليوم 4 يونيو/ حزيران، دخلت بعض من التغييرات والإضافات صارمة حيز التنفيذ في اللوائح المطبقة أثناء حالة الطوارئ، من الآن فصاعداً، ارتداء قناع في جميع الأماكن العامة المفتوحة أصبحت إلزامية، هناك حالات استثنائية، مثل، الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أعوام، وراكبي الدراجات الهوائية، وممارسي الرياضة.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى