Topمحليات

ستيباناكيرت… تطالب “مؤتمر نورمبرغ” للتحقيق في الجرائم التي ارتكبتها أذربيجان

يرحب أرتساخ بقرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في قضية مقتل الضابط الأرميني كورجن ماركريان، لكنها ترى أنه من الضروري اتخاذ مزيد من الخطوات السياسية والقانونية ضد أذربيجان… في خذا السياق علّق دافيت بابايان مستشار السياسة الخارجية لرئيس جمهورية ناغورني كاراباخ، على قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

ووفقا له، من الضروري لفت انتباه المجتمع الدولي إلى سياسة أذربيجان المناهضة للأرمن… يمكن اعتبار جريمة سافاروف استمراراً للنازية إلى حد ما… نحن بحاجة إلى نظير حديث لمؤتمر نورمبرغ للتحقيق في الجرائم التي ارتكبتها أذربيجان… نعم، لقد تم اتخاذ القرار، غطت المنافذ الإعلامية الرائدة حول العالم ذلك، مستشهدة بالاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، مشيرة إلى انتهاكات القانون الدولي، انه جيد جداً، نرحب بالقرار ونعتبره مهما… ومع ذلك، من الضروري نقل الإدانة من المستوى الأخلاقي إلى المستوى السياسي.

“يجب معاقبة أذربيجان” واكد دافيت بابايان ان الاستمرارية السياسية والقانونية مطلوبة، مضيفاً ان الخطوات المناسبة ضرورية ايضاً فيما يتعلق بالمجر… نحن واقعيون ونفهم أن الانتقال من الأخلاقي إلى السياسي يتطلب الكثير من العمل الشاق، وقال بابايان، إذا لم نعطي تقييماً سياسياً وقانونياً لأفعال أذربيجان في مسامحة سافاروف والتعهد الفعلي له، فسيضيع الوقت، مذكراً بأن قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان اتخذ بعد وقت طويل من إطلاق سراح القاتل.

وذكر دافيت بابايان أن أذربيجان لا تمتثل لقرارات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بشأن الشؤون الداخلية، “كانت هناك قرارات كثيرة بشأن قضية إلهار محمدوف وغيره من السجناء السياسيين… واكد ان قضية سافاروف اكثر اهمية وهي مظهر من مظاهر التمييز والنازية”.

وفيما يتعلق بكيفية تأثير القرار على عملية التفاوض، أشار مستشار رئيس جمهورية ناغورني كاراباخ إلى أنه سيعتمد على كيفية استخدام الحقائق، “لا تقع في النشوة، خاصة في الواقع الافتراضي، إن الاعتقاد بأن أعمال أذربيجان النازية التمييزية قد تم الكشف عنها تعني أن المجتمع الدولي سينقذنا، مثال سافاروف هو تأكيد واضح لذلك، لقد مرت سنوات عديدة، وهو ليس حراً فحسب، بل سامحاً وممجداً… وخلص دافيت بابايان إلى أن هناك حاجة إلى خطوة ثانية لنقل القرار إلى المستوى القانوني والسياسي.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى