Topسياسة

زوهراب مناتساكانيان: إن الاعتراف الدولي بالإبادة الجماعية الأرمنية قضية رئيسية على جدول الأعمال الأرميني

بحسب “أرمنبريس”، خلال جلسات الاستماع حول تنفيذ برنامج الحكومة في البرلمان الأرميني، قال وزير خارجية جمهورية أرمينيا زوهراب مناتساكانيان أنه لا يزال اعتراف وإدانة الإبادة الجماعية الأرمنية أهم قضية في جدول أعمال أرمينيا.
وتابع الوزير: “في العام الماضي، تم اتخاذ عدد من المبادرات الدولية للاعتراف بضحايا الإبادة الجماعية الأرمنية وإحياء ذكرى الضحايا. حددت فرنسا 24 نيسان أبريل يوماً وطنياً لإحياء ذكرى الإبادة الجماعية الأرمنية. تبنى البرلمان الإيطالي والبرتغالي مبادرات الاعتراف والإدانة.
في 30 تشرين الأول أكتوبر، أصدر مجلس النواب الأمريكي قراراً يوافق على موقف الولايات المتحدة من الإبادة الجماعية الأرمنية، وفي 12 كانون الأول ديسمبر، اعتمد مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع قراراً يدين الإبادة الجماعية الأرمنية. وفي 13 شباط فبراير، أصدر البرلمان السوري قراراً يعترف ويدين الإبادة الجماعية الأرمنية”.
وبحسب قوله، فإن اعتراف وإدانة الإبادة الجماعية الأرمنية لهما أهمية عالمية منذ وقت طويل، لأن الاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية هو أحد أكثر الخطوات فعالية لمنع جريمة الإبادة الجماعية. وأضاف: “وفي هذا الصدد، فإن سياق الاعترافات الأخيرة بالإبادة الجماعية الارمنية هام، وهو لا يرجع فقط إلى العلاقات الودية بين الشعوب التي اعترفت بها والشعب الأرمني، ولكن أيضاً إلى منع المآسي الجديدة في العالم وفي المنطقة. في الواقع، هناك تصور واسع الانتشار في منطقتنا بأن الاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية قوة تردع التهديد الأمني”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى