Topالعالم

إحياء ذكرى الإبادة الجماعية الأرمنية في مطرانية الأرمن الأرثوذكس في دمشق

أفادت سفارة أرمينيا لدى دمشق أنه في 24 نيسان أبريل، أحيا السوريون الأرمن الذكرى الخامسة بعد المئة للإبادة الجماعية الأرمنية. ففي مطرانية الأرمن الأرثوذكس لأبرشية دمشق وتوابعها أقيم قداس إلهي وصلاة ترأسه المطران آرماش نالبنديان. وشارك في القداس سفير جمهورية أرمينيا لدى سوريا تيغران كيفوركيان.
وتعتبر الإبادة الجماعية الأرمنية في الإمبراطورية العثمانية، التي جرت في عام 1915، هي أول إبادة جماعية في القرن العشرين، وهذه الحقيقة معترف بها في العديد من البلدان وترفض تركيا أي اتهامات بارتكاب الإبادة الجماعية الأرمنية وراح ضحية هذه الإبادة ما يزيد على 1.5 مليون شخص بين رجال ونساء وأطفال وتشريد مئات الآلاف.
ففي 13 شباط فبراير اعتمد مجلس الشعب السوري بالإجماع قراراً يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية المرتكبة بحق الأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى