Topمحليات

رسالة الرئيس آرمين ساركسيان: لنكن متحدين ولنساعد بعضنا البعض

بحسب إدارة العلاقات العامة بمكتب رئاسة جمهورية أرمينيا… ونقلاً من أرمنبرس.

“هناك إنسانية عظيمة بسر قيامة السيد المسيح، لنكن متحدين ولنساعد بعضنا”…  هذه كانت كلمات رئيس جمهورية أرمينيا “آرمين ساركسيان”.

وجّه رئيس جمهورية أرمينيا أرمين سركسيان رسالة تهنئة بمناسبة عيد القيامة والفصح المجيد…

الرسالة تنص على ما يلي: “أيها المواطنون الأعزاء في “أرمينيا، آرتساخ والشتات” تهانينا بعيد القيامة المعجزة للمسيح، عيد الفصح هو أحد أكبر الأعياد لكنيستنا وشعبنا… هذا العام نحتفل به في وضع خاص وفي حالة الطوارئ، صلواتنا وكلمات التوبة التي كانت تسمع تحت قبات الكنائس والأديرة تسمع اليوم تحت أسقف منازلنا وعائلتنا.
تقليدياً في أيام عيد الفصح صلوات الشفاعة اليوم لديها محتوى واحد وهو أمنية الصحة والشفاء لجميع المرضى وقوة الروح لنا جميعا، إن كلمات الشكر التي نرسلها عادة إلى الله اليوم لها تأثير مناشدة مع امتنان للأطباء والعاملين الصحيين لعملهم الإلهي والإنساني، هناك إنسانية عظيمة في سر القيامة، دعونا ننظر إلى بعضنا البعض ولا نخبئ عن بعضنا البعض، ليس عبثاً ما يقال-ساعد وستجد المساعدة، يمكنكم المساعدة بعدم ترك الناس وحيدين، في صلواتنا نطلب حماية الله وحمايته لعائلاتنا وأقاربنا وبلدنا وشعبنا وبلدنا عائلة كبيرة-عائلة جميعنا، في هذه الأيام يحتاج كبار السن والمواطنين الآخرين الذين يعانون من احتياجات صحية واجتماعية ضعيفة إلى أقصى قدر من الرعاية والاهتمام. معظم أفكاري ومشاعري معهم اليوم، دعونا نكون لطفاء معهم وندعمهم.
أيها المواطنون الأعزاء إن سر القيامة المقدسة كان يوحدنا دائماً ويشجعنا ويعطينا القوة ويدعونا إلى أعمال جديدة. الوضع صعب ولكنه ليس مستحيلاً، ومع ذلك، لا يمكننا التغلب بنجاح على تحديات الحاضر والمستقبل إذا لم نكن متحدين وأكثر يقظة وأكثر تنظيماً وانضباطاً وبطبيعة الحال أكثر اهتماماً بالآخرين، دعونا نكون أصحاء في الجسد والروح،  يبارككم الله جميعاً… “المسيح قام، حقاً قام، طوبى لقيامة المسيح”.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى