Topسياسة

رئيس الوزراء الأرميني: لا تزال تركيا مصدراً لعدم الاستقرار والتوتر في منطقتنا

أعلن رئيس الوزراء في جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان، في جامعة كولومبيا بنيويورك، أن تركيا لا تزال مصدراً لعدم الاستقرار والتوتر في منطقتنا.

وتابع قائلا: “بذلت حكومات أرمينيا السابقة الكثير من الجهود لإقامة علاقات مع تركيا في أوائل التسعينيات وفي عام 2008 وعام 2009.

على الرغم من الماضي المأساوي، لقد تم التوصل إلى اتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية مع تركيا دون شروط مسبقة. ومع ذلك، بقيت هذه الجهود دون إجابة ومرفوضة من قبل تركيا، التي وقّعت على الاتفاق ولكنها رفضت التصديق على بروتوكولات زيورخ.

اليوم ، بعد مرور 104 سنوات على ارتكاب الإبادة الجماعية الأرمنية، تواصل تركيا سياستها العدائية تجاه الأرمن، وذلك من خلال إغلاق حدودها البرية، وتقديم الدعم السياسي والعسكري لأذربيجان ضد أرمينيا وكاراباخ، وتبريرها للإبادة الجماعية الأرمنية.

نحن من سكان المنطقة الأصليون ونعيش هنا منذ عصور ما قبل التاريخ. لقد نجينا من الإبادة الجماعية ونبني دولة ديمقراطية وسلمية وقابلة للحياة. هذه حقيقة يجب أن تقبلها تركيا وأن تتوقف عن كونها تهديداً دائماً للأمن لأرمينيا والشعب الأرمني.

إظهار المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى